اخبار الامارات اليوم العاجلة - مبادرات مدرسية تشجّع الطلبة على الالتزام بـ«التعلّم عن بُعد»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بادرت مدارس خاصة في ، باستثمار الأسبوع الأخير من العام الدراسي الجاري، بعد أن أنهي طلابها امتحانات الفصل الثالث الأخير، بإطلاق مجموعة من المبادرات والفعاليات، ضمنت حضور الطلبة 99 % لمنصات التعلم عن بعد، وتنوعت هذه الفعاليات بين برامج لإظهار المواهب، ورحلات افتراضية، وأنشطة إثرائية، ومسابقات وحفلات تخرج.

وقال كريغ دايتش نيكلز مدير مدرسة السلام الخاصة: إن إدارة المدرسة، حرصت على الاستثمار الأمثل للأسبوع الأخير للعام الدراسي الحالي، ونفذت رحلات افتراضية، ومسابقات للقراءة، وأخرى لكشف المواهب، ورياضية وموسيقية، على شكل برنامج «السلام جوت تالنت»، وشارك فيه العديد من الطلاب الذين استمتعوا بالمشاركة، وفتح المجال للتصويت والخروج بفائزين، ما شجع الطلاب على الاستمرار في حضور أيام التمدرس، وما زالت نسبة حضور الطلبة 99 % في نظام التعليم عن بعد.

ولفت إلى أن المدرسة احتفلت بتخريج دفعة من رياض الأطفال، بواقع 211 طالباً وطالبة من تسعة صفوف، بالإضافة إلى تخريج 96 طالباً وطالبة من صفوف السادس، التزاماً بالإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس «» المستجد، وإيماناً منها بأهمية مشاركة الطلبة الاحتفاء بإنهاء مرحلة دراسية، والدخول إلى مرحلة تعليمية أخرى.

وحضر الطلاب الحفل من منازلهم، وهم يرتدون ملابس التخرج، وسط فرحة أسرهم، وتفاعل أولياء أمور الطلبة مع الحفل الافتراضي.

حرص

وقال راجلدو جايون، معلم الموسيقى: إن فعاليات الموسيقى تزيد من حرص الطلبة على الحضور، وتوسع مداركهم، ولها أكثر كبير في تكامل النمو العقلي للطفل، لذلك تم التركيز عليها في المرحلة التأسيسية، كما أن الهدف الرئيس لتدريس التربية الموسيقية في المرحلة الابتدائية، هو إعداد الطالب، وبروز مواهبه في هذا المجال.

من جهتها، قالت غدير أبو شمط مديرة مدرسة الخليج الوطنية: إن المدارس الخاصة، تحرص على تعزيز الهوية الوطنية للطلبة، وتعزيز روح الولاء والانتماء لدى طلابنا، وجسد الطلاب كل ما تعلموه في الوحدات البحثية التعليمية في مادة التربية الأخلاقية، التي تركز بها على تعزيز الهوية الوطنية، وربط التعليم بالثقافة المحلية الإماراتية، بالإضافة إلى تنفيذ العديد من الأنشطة الرياضية عن بعد، وتنفيذ يوم افتراضي باليوم الوطني، حيث حضر الطلبة دروسهم مرتدين اللباس الوطني لبلادهم، وشاركوا لطبقهم المحلي، وشاركوا أقرانهم الاحتفال عبر منصة افتراضية، وذلك خلال الأسبوع الأخير في الدراسة.

خطط

بدوره، قال رضا خان الرئيس التنفيذي لمؤسسة النجاح التعليمية: إن المؤسسة تعقد حالياً اجتماعات لمناقشة إمكانية إعادة افتتاح المدارس للعام الدراسي الجديد في شهر سبتمبر، ومناقشة أولياء الأمور فيها، للوقوف على خطة تشاركية متكاملة لعودة الطلبة.

وأوضح أن مدارس «هورايزن»، لديها خطط إجراءات تفصيلية، للتأكد من أن كل طفل يمكنه الالتحاق بالمدرسة، ويكون بأمان، وتستخدم مجموعة من الإجراءات الوقائية، لضمان بقاء الأطفال آمنين، مع الالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي، وتشمل هذه الإجراءات، إعادة تشكيل الفصول الدراسية، وبروتوكولات خاصة بالحركة، مثل «سير الطلبة باتجاه واحد»، وتصميم مجموعة من فقاعات الأمان، كما سنقوم بإدخال فحوصات جديدة، تتعلق بالصحة والأمان.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق