اخبار الامارات اليوم العاجلة - محمد السبوسي رئيس المحكمة التجارية لـ «البيان»: محاكم دبي بالمراكز الأولى في «إنفاذ العقود» خلال عام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعرب القاضي محمد السبوسي، رئيس المحكمة التجارية في ، رئيس فريق التنافسية، عن ثقته بقدرة محاكم دبي على المنافسة، لتحقيق أحد المراكز الأولى عالمياً، ومواصلة تفوقها عربياً، في محور إنفاذ العقود التجارية، ضمن التقرير السنوي الأصلي للبنك الدولي، لسهولة ممارسة أنشطة الأعمال، في غضون عام، مشيراً إلى أن كانت في المركز 121 في عام 2014، والمرتبة التاسعة عالمياً، للسنة الثانية على التوالي، والأولى عربياً، للسنة الخامسة على التوالي، وهي جديرة بأن تكون في مقدم الدول على هذا المؤشر في وقت قريب، وتبوؤ مكانة مرموقة على خريطة «التنافسية العالمية».

وكشف القاضي السبوسي لـ «البيان»، عن توجه أو «مقترح» لتعميم مبادرة نشر الأحكام القضائية التجارية على «الموقع الإلكتروني» على مستوى محاكم الدولة، بموجب مقترح تقدمت به محاكم دبي، بعدما سبقت إلى تطبيق هذه المبادرة، لتعزيز الثقة بالقضاء ونزاهته، ونشر الوعي القانوني في المجتمع، وكذا، تحقيق عنصر الشفافية لدى المتعاملين والمستثمرين.

جهود

وأكد أن جهود المحكمة التجارية في دبي، تدعم المؤشرات التنافسية العالمية، باعتبارها الممثل الحصري للدولة في المحور المذكور في تقرير سهولة ممارسة أنشطة الأعمال، الصادر من البنك الدولي، الذي يصدر تقريراً سنوياً لقياس مؤشرات 190 دولة، يتضمن عدة محاور، أبرزها محور إنفاذ العقود، الذي تختص به المحكمة التجارية في الإمارة حصرياً، ويرصد كلاً من «مدة التقاضي منذ بداية القضية وحتى نهايتها، قيمة رسوم التقاضي، جودة العمليات القضائية من ناحية الدقة وتقديم الخدمة، ونشر الأحكام القضائية، مع توفر إمكانية الاطلاع عليها من قبل عامة المجتمع».

تطوير

وقال القاضي السبوسي: «المحكمة التجارية، ما برحت تبذل جهوداً من أجل تطوير وتعديل التشريعات، لتبسيط الإجراءات القضائية، وتعزيز جودتها وكفاءتها، وتحقيق الأمن القضائي، بما يعزز التنافسية العالمية، ويبرز للعالم ما وصلت إليه الدولة من حيث تعزيز الثقة بالنظام القضائي، من خلال تسريع وتجويد وتحقيق العدالة، والتعهد بتقديم الخدمات للجمهور، ورفع مستوى رضاهم عنها، وإسعادهم بها».

تنافسية

وأضاف: «كما أن المحكمة حريصة على ترجمة توجيهات صاحب السمو الشيخ آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الهادفة إلى الارتقاء بمستوى التنافسية لدولتنا عالمياً، من تحديث القوانين، وفق أحدث النظريات القانونية، وتبني أفضل الممارسات الدولية في هذا القطاع، وكذا، ترجمة رؤية المحاكم عينها، وهي «محاكم رائدة متميزة عالمياً»، وتعزيز لجهود والمبادرات والمشاريع التطويرية في العمليات والخدمات القضائية والإدارية، ذات العلاقة المباشرة بالتنافسية».

إنجازات

وأكد رئيس المحكمة التجارية، أن الإنجازات التي حققتها الدولة، وعمليات التحسينات التي أدخلتها على عملية التقاضي برمتها، من حيث تبسيط إجراءات التقاضي، واستقطاب الكفاءات القضائية، والأتمتة في العمل، سواء في تسجيل القضية، أو حتى في إصدار الأحكام وتنفيذها، والسرعة بالفصل، تسهم جميعها في تعزيز ريادة الإمارات في التقرير السنوي، لسهولة ممارسة أنشطة الأعمال، الذي يصدره البنك الدولي بشكل سنوي.

وقال: «المحكمة التجارية، بمثابة صمام أمان للمستثمرين ورجال الأعمال، نظراً للمكانة المتميزة والعالمية لدبي في مجال الاستثمارات واستقطاب رؤوس الأموال، وهو ما جعل منها مدينة تجارية مثالية، وتولي المحكمة اهتماماً للارتقاء بمحور سهولة ممارسة الأعمال، من حيث تبسيط إجراءات التقاضي، وتقليل كلفته، والوقت المستغرق لإنجازه، واستحداث طرق بديلة لتسوية المنازعات، زيادة على أتمتة العمليات، وتعزيز التواصل مع العملاء، والحرص على تسهيل معاملاتهم».

 

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق