اخبار الامارات اليوم العاجلة - 90 % من أسباب حريق برج ابكو بالنهدة في الشارقة بسبب عقب سيجارة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة خلال مؤتمر صحفي عقد صباح اليوم عن بعد للإعلان عن تفاصيل أسباب حريق برج ابكو بمنطقة النهدة في الشارقة بحضور العقيد سامي النقبي مدير عام الدفاع المدني بالشارقة  أن السبب المباشر لحريق البرج من المرجح أن يكون وبنسبة 90 % من عقب سيجارة أو جمرة سقطت على أشياء موجودة بممر الخدمات بالدور الأول على الجهة اليمنى من البرج من الأدوار العليا ، ومن ثم اشتعال الحريق في إحدى الشقق في الطابق الأول وبالتالي انتشاره في الطوابق الأخرى بسرعة نتيجة لوجود التكسيات في البرج ، وهي عبارة عن صفائح سريعة الاشتعال.

ولفت اللواء  أنه تم معاينة 100 شقة ، منها 26 شقة احترقت بالكامل و34 أخرى تعرضت للمياه والدخان و40 شقة تعرضت لكسر الأبواب ، إضافة إلى 233 شقة مغلقة لم تفتح بعد ، كما تضررت 17 مركبة من جملة 56 مركبة كانت متوقفة بالمواقف الخارجية ، و16 أخرى متضررة من مجموع 39 مركبة كانت متوقفة بالساحة الخارجية للبرج ، كما أنه لم توجه تهمة جنائية لأحد إلا بعد استكمال كافة التحقيقات.

وقال الزري أن هناك رسالة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة  لكافة العناصر من أفراد الشرطة والدفاع المدني والمتطوعين  وعلى المتابعين للمتضررين ورجال المختبر الجنائي ، والذين عملوا على اطفاء حريق برج النهدة لما بذلوه من جهود جبارة الأمر الذي ساهم في السيطرة على الحريق في زمن قياسي ، كما تم وبتوجيهات من سموه على اجراء الفحوصات الطبية للساكنين للتأكد من خلوهم من أي أمراض ، كما وجه سموه بضرورة مراجعة المباني والأبراج  السابقة ومعالجتها وازالة التكسيات حفاظا على أرواح الساكنين ، لافتا الى ان هناك التزاما منذ العام 2016 من اصحاب الأبراج بعدم استخدام تلك التكسيات  سريعة الاشتعال ، وأن تلك المواد موجودة فقط في الأبراج القديمة وسوف يتم مخاطبة البلدية وهيئة الوقاية والسلامة للبدء في معالجة تلك المباني.

من جهته قال العقيد سامي النقبي  مدير عام الدفاع المدني بالشارقة أن سرعة تدخل فرق الانقاذ والاسعاف لعناصر الدفاع المدني ويقظتهم  في حريق بناية النهدة حالت دون وقوع وفيات واصابات بليغة  وسط سكان البرج ، حيث كان زمن الاستجابة 6 دقائق منذ ورود البلاغ لغرفة العمليات عند التاسعة و4 دقائق ، حيث بدأ الحريق في شقة بالدور الأول ثم انتقل الى الأدوار الاخرى ، فتم اخلاء فوري للقاطنين وتشكيل 3 فرق ، فريق للإخلاء وآخر للمكافحة وثالث لتقديم الدعم اللوجستي.

وأضاف أن التكسيات كانت مرخصة منذ زمن بعيد ، وتم إيقافها نتيجة لسرعة اشتعالها منذ أن بدأت الحواد في الازدياد بالعام 2012 ، فكان التركيب من ناحية جمالية ، ولكن تم منعها وادراج مواصفات جديدة ، وتم منعها منذ 2016 في أي مبنى نتيجة لصعوبة مكافحتها الا بحدود 23 مترا  لسهولة المكافحة، وأنه لا توجد  آليات وسلالم تصل الى الادوار العليا – خصوصا – في الابراج التي تزيد ارتفاعاتها ، لافتا الى أنه تم حصر 150 بناية قديمة سوف يتم ازالة التكسيات عنها ، وأن هناك الكثير من الملاك تجابوا وغيروا الواجهات .

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق