اخبار الامارات اليوم العاجلة - محمد الدحي: هتافات الجمهور تحفّزني على العطاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يقف في الميدان، لمحاربة عدو شرس، ويتفانى في تعقيم عشرات الشوارع يومياً، يغيب ساعات طويلة عن أسرته، وعلى الهاتف تأتي أصوات الأهل بكل كلمات التشجيع والثناء والتقدير له ولفريق عمله، وتكملها هتافات الجمهور، لتمدّه بالقوة وتحفز قدرته على العطاء.

المهندس محمد الدحي رئيس قسم مشاريع النقل والجمع بمركز أبوظبي لإدارة النفايات، يسعى إلى تحقيق الموازنة بين تأمين احتياجات أسرته وبين القيام بعمله الوطني في تنفيذ برنامج التعقيم، فيحرص على تلبية احتياجاتهم صباحاً لتعويض غيابه المسائي بالاطلاع على أعمال التعقيم والمتابعة مع فريق العمل.

مسؤولية كبيرة وتنفيذها يحتاج إلى متابعة مستمرة مع الفريق للتأكد من سلامتهم أولاً واتباعهم تدابير الوقاية أثناء تنفيذ أعمال التعقيم، ثم دقة تنفيذ عمليات التعقيم لتحقيق سلامة المجتمع والحد من انتشار فيروس المستجد «كوفيد 19».

وعن إجراءات السلامة التي يتبعها في المنزل يؤكد: «أحرص على إزالة القفازات والكمامات الوقائية ووضعها في القمامة فور دخولي المنزل وغسل اليدين جيداً بالماء والصابون لمدة 40 ثانية، وذلك اتباعاً للإجراءات الاحترازية المعتمدة في الدولة.

ويقول المهندس الدحي:»الأحداث والمواقف الإنسانية والمجتمعية تتكرر بصفة يومية خلال فترة تنفيذ البرنامج الوطني للتعقيم، ولكن يبقى الحدث الأبرز هو أول أيام التعقيم الوطني، حيث الهتافات من السكان في مدينة أبوظبي، والتي أعطتنا شعوراً لا يوصف من الفخر والإنسانية والتكاتف بين أفراد المجتمع، إضافة إلى الشكر المتكرر والتقدير من أفراد المجتمع خلال القيام بالأعمال والذي يعطينا حافزاً أكبر للعطاء لوطننا الغالي«.

ويشير إلى أن مركز أبوظبي لإدارة النفايات يعمل على عدة مبادرات خلال الفترة الطارئة التي يمر بها العالم بأسرة، حيث قام بتعديل خطط العمل وتوريد معدات متخصصة وتوفير مواد التعقيم، مبيناً أن المركز يستخدم 14 ألف لتر من مواد التعقيم يومياً، بالإضافة إلى أكثر من مليون لتر من المياه.

ويبين أن تدوير تقوم باستخدام مواد تعقيمية صديقة للبيئة معتمدة من الجهات المختصة ووفق الاشتراطات الأوروبية والتي تحتوي على مادة هيدروجين بيروكسيد وفق تركيز معين، مشيراً إلى أن عدد المعدات التي يتم تشغيلها في برنامج التعقيم الوطني بلغت 159 معدة، إضافة إلى 792 فرداً من القوى البشرية المدربة مع تطبيق الإجراءات الوقائية اللازمة.

ويوضح أن تدوير انتهت من تعقيم 203 أحواض ومناطق على مستوى إمارة أبوظبي، إلى جانب تنفيذ خطط العمل المستمرة، من حيث تنفيذ التعقيم اليومي لخيم فحص فيروس»كورونا" المستجد في إمارة أبوظبي من الخارج وغسيل مسار المركبات، إضافة إلى تنفيذ التعقيم المستمر للمناطق الصناعية والتجارية والشوارع وأنفاق المشاة ومحطة الحافلات وحاويات النفايات ومنافذ البيع في مختلف المناطق بالإمارة.

يذكر أن المهندس الدحي حصل على بكالوريوس الهندسة الكهربائية من الجامعة الأمريكية في الشارقة وعمل بشركة أبوظبي للنقل والتحكم – ترانسكو منذ العام 2008 إلى أن انتقل للعمل في مركز أبوظبي لإدارة النفايات في عام 2015، ويشغل حالياً منصب رئيس قسم مشاريع النقل والجمع بمركز أبوظبي لإدارة النفايات.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق