اخبار الامارات اليوم العاجلة - جمارك دبي تطلق منصة "أمان" للتوعوية بأمن المعلومات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

في خطوة تعكس حرص جمارك المستمر لتكون مؤسسة مستدامة مبتكرة على مستوى عالمي عبر تبني الابتكار التقني لجعل تجربة الحياة في دبي أكثر كفاءة وأماناً، أطلقت الدائرة منصة "أمان" المبتكرة لأمن المعلومات والتي تتماشى مع استراتيجية دبي للأمن الإلكتروني.

وتهدف المنصة الذكية إلى رفع مستوى وعي الموظفين بأمن المعلومات، حيث لها القدرة على تنفيذ اختبارات ومحاكاة عملية للاختراقات بهدف تحدي مستويات الوعي بأمن المعلومات لدي الكادر الوظيفي ومن ثم التركيز على معرفة الثغرات وإغلاقها. وتعد المنصة أحد متطلبات نظام أمن المعلومات "ISR" ، و مؤشر رئيسي ضمن مؤشرات الأداء التابعة لمركز دبي للأمن الإلكتروني. كما أنها تعزز بناء الوعي والمهارات والقدرات اللازمة لإدارة مخاطر الأمن الإلكتروني في المؤسسة.

وخلال حفل إطلاق المنصة عبر تقنية الاتصال المرئي "الفيديو كونفرنس" قال أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي :" أمن المعلومات ليست مسؤولية إدارة أو قسم فحسب، بل مسؤولية الجميع، لذلك نحرص في جمارك دبي وضمن إطار استراتيجية أمن المعلومات في حكومة دبي على اعتماد الوسائل الفعالة التي تساعد على الحد من المخاطر المتعلقة بانتهاك أمن المعلومات، إلى جانب تعزيز الوعي حول أهمية أمن المعلومات، من أجل ضمان ثقافة إلكترونية آمنة ومجتمع معلوماتي آمن، ويسعدنا أن نتشارك اليوم في إطلاق منصة "أمان" التي تهدف إلى نشر وتعزيز وعي الموظفين بأفضل الممارسات في مجال أمن المعلومات بدائرة جمارك دبي وتقديم التوعية اللازمة في ما يتعلق بأعمال الموظفين اليومية وبحسب الأدوار التي يشغلونها، والشكر موصول إلى قطاع التطوير الجمركي وفريق  أمن المعلومات على تطوير هذه المنصة المهمة في تنفيذ متطلبات الأمن الإلكتروني".

وأضاف: "لقد شهد سوق خدمات الأمن الإلكتروني في نمواً بنسبة 10% خلال 2019، وفق تقارير الشركات المتخصصة في الأمن السيبراني ،  ويأتي ذلك نتيجة تنامي التهديدات السيبرانية ، حيث تحولت عمليات الاختراقات الالكترونية من هجوم أفراد إلى مجموعات منظمة ومدربة تدريباً عالياً ، فجمارك دبي كانت سباقة دائماً لتني أفضل الممارسات التقنية التي من شأنها حماية البنية التحتية وأنظمة الدائرة، ونحن إذ نولي الجانب التقني اهتماماً، لا نغفل أهمية الدور الذي يلعبه الموظفون للمساهمة في حماية معلومات وأنظمة المؤسسة، فاليوم ومع إطلاق منصة أمان المبتكرة، نمكن موظفي الدائرة ضد مخاطر هذه الهجمات عن طريق توفير بيئة تعليمية مبدعة ومبتكرة مبنية على فكرة التعلم الذكي عن بعد ، والمنصة قادرة على محاكاة عمليات الاختراق ومعرفة نقاط الضعف ومن ثم اختيار البرنامج التدريبي المناسب حسب التوصيف الوظيفي ومهام عمل الموظف".

من جانبه قدم عادل الحوسني مدير أمن المعلومات في جمارك دبي عرضاً إلكترونياً عن منصة أمان المبتكرة مشيراً إلى أن المنصة ستخفض من كلفة العمليات عبر رفع مستوى وعي الموظفين ما من شأنه حماية المؤسسة ومعلوماتها وأنظمتها من أي محاولة اختراق التي قد تؤدي إلى تخصيص ميزانيات ضخمة لمعالجتها، مشيراً إلى ديناميكية المنصة حيث يمكن تخصيص البرامج التدريبية ليتوافق مع التوصيف الوظيفي ومهام العمل، والتركيز على المخاطر المتعلقة بطبيعة عمل الموظف.

كما يمكن للموظف الدخول على المنصة في أي وقت ومن أي مكان باستخدام أي جهاز سواء الحاسب الآلي أو الجهاز الذكي أو الهاتف المحمول لافتاً إلى أن للمنصة القدرة على اختبار مستوى أمن الأنظمة كذلك من خلال الاختبارات التقنية ومحاكاة عمليات الاختراق التي يقوم بها المخترقون.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق