اخبار الامارات اليوم العاجلة - فيصل الهاشمي: سلامة الغذاء أولوية مجتمعية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يحرص على زيارة المؤسسات الغذائية بمختلف أنواعها للتأكد من تطبيقها الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، المعمول بها في بلدية ، ترجمة لأهدافها بأن سلامة الغذاء أولوية، ويعتبر أحد جنود خط الدفاع الأول في مواجهة انتشار فيروس «» المستجد «كوفيد 19».

فيصل أحمد الهاشمي ضابط تفتيش صحة الأغذية رئيسي في بلدية دبي، حاصل على دبلوم رقابة صحية بيئية من كليات التقنية العليا بتقدير امتياز برتبة شرف، ويمتلك خبرة ميدانية واسعة تمتد لأكثر من 12 عاماً، حاصل على وسام الشرف من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

يقول فيصل الهاشمي: نواجه يومياً في عملنا أحداثاً كثيرة ومتنوعة منها المحافظة على سلامة وصحة الغذاء لكل فئات المجتمع في دولة العربية المتحدة وصعوبة توعيتهم بضرورة الاهتمام وتشديد بالنظافة العامة ومدى خطورة إهمال النظافة العامة في المنشآت الغذائية وضرورة الاهتمام في النظافة الصحية والشخصية لعمال توصيل الأغذية.

ويضيف: تعلمت من تجربتي الشخصية عدم معارضة أهل العلم والخبرة في خطورة فيروس «كورونا» وعدم الاستهتار بعملية النظافة وأهميتها في خفض نقل الفيروس، وضرورة البقاء في البيت أثناء التعقيم الوطني تحت مبادرة شخصية أطلقتها تدعى «بيتك أمانك».

اعتزاز

ويتابع: خلال عملي هناك بعض المتعاملين مع الأغذية وأغلبهم من الجاليات المسلمة التي تعيش على أرض دولتنا الحبيبة، حدثوني عن مدى افتخارهم واعتزازهم بخير الإمارات الذي طال القاصي والداني، وعبروا عن مدى تأثرهم وإعجابهم الكبير بمقولة صاحب السمو الشيخ آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، «لن يمرض ولن يحتاج ولن يجوع أحد على أرض الإمارات من دون أن يهتم به الجميع».

وهم يشعرون بنعمة الأمن والأمان. كما أنهم سعيدون بما نقوم به، وأنهم على أتم الاستعداد للعمل معنا يداً بيد إلى أن يرفع الله عنا هذا الوباء. ويضيف الهاشمي: عند سماع هذا الكلام نشعر نحن أبناء الإمارات بالفخر والاعتزاز بالقيادة الرشيدة التي تحرص على سلامة وأمن المجتمع وأفراده.

تفتيش

ويقول الهاشمي: نقوم بالتفتيش على المؤسسات الغذائية وسلامتها والتركيز على النظافة الشخصية والصحية ولبس الكمامات والقفازات للعاملين فيها، والتأكد من جميع الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها بلدية دبي بشأن التصدي لفيروس «كورونا»، ونهدف إلى خلق بيئة إيجابية تعزز سلامة الغذاء ووصول بشكل أمن للمستهلك.

وخلال هذه الفترة وفي ظل هذه الظروف التي تمر في مختلف بلدان العالم، المطلوب من الجميع وخاصة ممن يعملون في مجال الغذاء، يتوجب عليهم الحرص على سلامتهم من العدوى وسلامة أسرهم ضرورة، باعتبار أن هذه الجائحة معدية، وأنا بدوري أحرص على ذلك وبات لدي هاجس حقيقي عند الدخول للمنزل ضرورة غسل اليدين لمدة 20 ثانية ثم تعقيم الأيدي وتبديل الملابس.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق