اخبار الامارات اليوم العاجلة - التربية تحدد 6 قوانين رقمية على الطالب الالتزام بها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

حددت وزارة التربية والتعليم 6 قوانين رقمية على الطالب الالتزام بها عند استخدام وسائل التواصل الرقمي، أثناء تطبيق مبادرة "التعلم عن بعد" مؤكدة على أهمية الالتزام بالمواطنة الرقمية وهي مجموعة من الضوابط والمعايير الرقمية التي تساعد على الاستخدام الأمثل للموارد الرقمية وتقويمها، والتي تساعد على التوجيه نحو المنافع والحماية من مخاطرها المحتملة من خلال التوعية المبكرة.

وتتمثل القوانين في الوعي بعدم مشاركة المحتوى الرقمي الذي يحمل حقوق طبع ونشر مع الآخرين، وعدم الإشارة لمصدر المحتوى الرقمي عند الاستفادة منه، واحترام الآخرين على شبكة الإنترنت وعدم الإساءة لهم أو التعدي على حقوقهم.

بالإضافة إلى زيادة الوعي بعدم تبادل المحتوى الرقمي المنافي للعادات والتقاليد، وعدم اختراق الأنظمة والحواسيب الخاصة بالأفراد أو المنظمات، وعدم استخدام برامج القرصنة أو سرقة هوية أشخاص آخرين.

وخصصت وزارة التربية والتعليم  رقماً للدعم الفني لمبادرة "التعلم عن بعد" على مدار الساعة، 80051115.

 من جهته قدم  المستشار الدكتور إبراهيم الدبل الرئيس التنفيذي لبرنامج خليفة للتمكين، جلسة عبر "انستغرام" لإدارة التدريب والتنمية المهنية، تحت عنوان "أولياء الأمور يصنعون الفرق" ودارت الجلسة حول عدة محاور أهمها الرعاية الأبوية وتوفير الوالدين لأبنائهم البيئة المنزلية الجيدة التي تدعم التعلم عن بعد والتي تتضمن أساليب التربية الإيجابية، وتنمية السلوك والقيم والأخلاق عبر التعليم عن بعد وأهمية التواصل ما بين أولياء الأمور والمعلمين للحصول على معلومات تتعلق بتحصيل الطفل، سلوكه، وأداءه في تجربة التعليم عن بعد ُ من خلال التغذية الراجعة والاتصالات الهاتفية والرسائل والملاحظات.

وناقشت الجلسة التعلم في المنزل ودور أولياء الأمور في أداء الأنشطة التعليمية كالواجبات المدرسية الإلكترونية، والقراءة، والبحث، وعمل المشاريع والتجارب إلكترونياً وكذلك تم إرشاد أولياء الأمور لأفضل الطرق والاستراتيجيات التي يمكنهم استخدامها أثناء تعليم أبناءهم في المنزل، كيفية التغلب على المشكلات التعليمية التي يواجهها الطلبة.

وركزت الجلسة على محور التعاون مع المؤسسات التعليمية والمجتمع بين الأسرة والمدرسة للاستفادة من الخدمات التي توفرها منصات وزارة التربية والتعليم وتوظيفها لتطوير الخدمات المدرسية، وتنمية مهارات أولياء الأمور ورفع التحصيل العلمي والمهارات والقيم لدى الطلبة.

ومن أهم المواضيع التي تم طرحها "المواطنة الرقمية" وهي مجموعة من الضوابط والمعايير الرقمية التي تساعد على الاستخدام الأمثل للموارد الرقمية وتقويمها في المنصات التعليمية وتساعد المواطنة الرقمية على التوجيه نحو المنافع عند استخدام وسائل التواصل الرقمي احترام الآخرين على شبكة الإنترنت وعدم الإساءة لهم أو التعدي على حقوقهم.

وأكد على أهمية التصدي للتنمر الإلكتروني الذي من الممكن ان يتعرض له الطلبة خلال عملية التعلم، ودعا الدبل أولياء الأمور بعدم الانسياق وراء الإشاعات التي تطال التعليم بشكل عام وطالبهم بالتكاتف في تطبيق المبادرة، والعمل على تعزيز الممارسات الوالدية الإيجابية وحثهم على الاستفادة من تلك المرحلة بأن يعيدون شكل العلاقة بينهم وبين الأبناء.

 

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق