اخبار الامارات اليوم العاجلة - «صحة دبي» تبحث تعزيز التعاون مع شركة «ايبيك» العالمية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بحث معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي، صباح أمس، مع وفد يمثل شركة «ايبيك» العالمية، برئاسة جودي فلنكر المالك والمدير التنفيذي للشركة، سبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات المتعلقة بتطوير مشروع الملف الطبي الإلكتروني الشامل «سلامة» الذي يعتمد على أحدث التقنيات والنظم المتكاملة والحلول الذكية القادرة على استيعاب التطورات المستقبلية للنظام الصحي بدبي.

وناقش الاجتماع الذي حضره عدد من المديرين والمسؤولين في الهيئة فرص التعاون المشترك في مجالات التدريب المهني على «نظام ايبيك» للحصول على الاعتمادات المطلوبة، وتطوير الواجهة العربية لتطبيق MyChart لنظام سلامة، ودعم النظام لإدارة مخزون الصيدلة، وأفضل الممارسات العالمية في تقديم الخدمات الطبية عن بعد، والتعاون في مجالات التطوير والأبحاث الطبية المختلفة لتعزيز صحة وسلامة أفراد المجتمع.

تعاون

كما بحث الجانبان فرص التعاون في مختلف المشاريع والمبادرات التي تتبناها الهيئة حالياً للوصول إلى رعاية صحية أكثر كفاءة واستدامة، كمبادرة «طبيب لكل مواطن» المستند إلى أحدث التقنيات العالمية، ومشروع « هيلث بوكينج» لحجز المواعيد الطبية الفورية، ومشروع «التطبيب عن بعد»، ومبادرات الذكاء الاصطناعي في مختلف قطاعات ومستشفيات الهيئة.

وركز الاجتماع على فرص تعزيز الشراكة الاستراتيجية في تنفيذ مشروع «نابض» الهادف إلى إنشاء ملف طبي إلكتروني موحد للمريض على مستوى القطاعين العام والخاص، وبما يضمن توفير رعاية صحية عالية الجودة، متماشية مع المعايير والممارسات العالمية، وتسهم بشكل فاعل في جعل دبي النموذج الصحي العالمي المبتكر.

تطوير

وأكد معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي أهمية اللقاء الذي يأتي ضمن الجهود المستمرة، التي تقوم بها الهيئة لتطوير منظومتها الصحية، ومواكبة التقنيات والحلول الذكية وتسخيرها لخدمة المرضى والمتعاملين بشكل عام، في ظل التطورات العالمية المتسارعة التي يشهدها القطاع الطبي، والتي أصبحت تحتم على المؤسسات الصحية مواكبة هذا التطور وسرعة الاستجابة للاحتياجات الطبية المتزايدة للسكان، والتصدي للتحديات الصحية المختلفة.

وقال معاليه: إن تطبيق الهيئة لمشروعي «سلامة ونابض»، سيسهم بشكل مباشر في امتلاك دبي لنموذج صحي عالمي مبتكر، خاصة أن المشروعين هما الأكبر من نوعهما في ، وهما الأضخم في حجم البيانات والمعلومات، التي ستدعم اتخاذ القرار في إمارة دبي، مشيراً إلى أهمية هذه المشاريع التي تتوافق مع استراتيجية هيئة الصحة بشكل خاص، ومع متطلبات خطة إمارة دبي الاستراتيجية للعام 2021 بشكل عام.

شراكات

وأكد معاليه حرص الهيئة على تبني أحدث النظم والبرامج الصحية، والتوظيف والاستثمار الأمثل في الموارد والكفاءات البشرية والحلول الذكية، وإيجاد الشراكات المحلية والعالمية للاستفادة من خبراتها المتميزة، ونماذجها الصحية المبتكرة لتعزيز الاستجابة لاحتياجات الرعاية الصحية المستقبلية، وتطلعات مجتمع دبي، وأجيال المستقبل في الحصول على خدمات صحية متميزة، تعزز السعادة وتحقق الرفاهية وجودة الحياة.

حرص

ومن جانبها أعربت جودي فالكنر المالك والمدير التنفيذي لشركة «ايبيك» عن حرص الشركة للتعاون المستمر مع هيئة الصحة بدبي، وتقديم كافة أشكال الدعم الممكنة للنظام الصحي في الإمارة، الذي أصبح في طليعة الأنظمة الصحية المتطورة، مشيرة إلى البنية التقنية المتطورة التي تمتلكها هيئة الصحة بدبي، والتي أسهمت بشكل فاعل في تعزيز وترسيخ نموذجها الصحي المتميز، إضافة إلى الكفاءات البشرية القادرة على مواكبة أحدث التقنيات والحلول الذكية العالمية وتبنيها في مختلف مواقع العمل.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق