اخبار الامارات اليوم العاجلة - «آل مكتوم الخيرية» تفتتح «ملتقى نحن معكم» بمشاركة 74 جناحاً

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

افتتحت هيئة آل مكتوم الخيرية الدورة التاسعة من «ملتقى نحن معكم» السنوية التي تقام تحت رعاية الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء الهيئة، فيما تستمر الفعالية حتى الـ16 من فبراير الجاري بمنطقة كايت بيتش في جميرا ، وبمشاركة 74 جناحاً يقدمون منتجات مختلفة للعديد من المشاركين من مختلف فئات المجتمع.

أجنحة متنوعة

وقال محمد عبيد بن غنام، الأمين العام لهيئة آل مكتوم الخيرية، إن فعالية «ملتقى نحن معكم» السنوية التي تقام من الرابعة وحتى العاشرة مساءً يومياً، تهدف إلى دمج مختلف الفئات والشرائح المجتمعية، وجعلهم عناصر فاعلة ومتميزة في المجتمع من خلال تمكينهم وتوفير فرصة عرض منتجاتهم في محلات مجانية وفرتها الهيئة لهم، فيما يشارك بالفعالية 8 من الجهات والمؤسسات الحكومية التي حرصت على تقديم خدمات لهم للمساهمة في تمكينهم ومساعدتهم على إطلاق مشروعاتهم التجارية بنجاح.

وأضاف أن فعاليات الملتقى تتضمن العديد من الأجنحة التي تتضمن منتجات متنوعة، وتشمل منتجات أصحاب الهمم، والأسر المنتجة، ومنتجات الشباب، وكبار المواطنين، فضلاً عن جناح الرسم، وركن التصوير، فيما توجد كذلك فعاليات ترفيهية للأطفال وركن مخصص للمأكولات الشعبية والحرف اليدوية.

مبيناً أن الملتقى يشهد إقبالاً كبيراً من الحضور الذين جاءوا للتعرف على المنتجات التي تعمل الهيئة من خلال هذا الحدث على المساعدة في ترويجها للمستفيدين وفتح أسواق جديدة لهم بهدف دعمهم من خلال شراء هذه المنتجات.

وأفاد أن هذه الملتقيات ترسخ العادات والقيم الأصيلة في مجتمعنا بما يجسد الشراكة الحقيقية لإيجاد وعي واسع يسهم في دمج مختلف فئات المجتمع، وخاصة أصحاب الهمم، فضلاً عن تعزيز مشاركتهم الإيجابية باعتبارهم جزءاً أصيلاً في المجتمع ولديهم قدرات وإمكانات تجعلهم مساهمين إيجابيين في خدمة الوطن.

وأضاف أن الملتقى في دورته التاسعة يعكس الحرص الكبير والمتنامي على تعزيز إمكانات هذه الشريحة المجتمعية، خاصة في صنع المنتجات المختلفة التي تتميز بدقة جودتها، فضلاً عن تعزيز دمجهم للبدء بمشروعاتهم في مجال ريادة الأعمال، مؤكداً أنه منذ دورته الأولى يسلط الضوء على إمكانات الفئات المجتمعية المختلفة.

100 فئة

ولفت الأمين العام لهيئة آل مكتوم الخيرية إلى خدمة الملتقى للعديد من الفئات المجتمعية المختلفة التي قاربت المئة، خاصة في مجال الرعاية المؤسسية لأصحاب الهمم من خلال جائزة الشيخة روضة بنت جمعة آل مكتوم للتميز لأصحاب الهمم، التي تعمل حثيثاً على تعزيز أهمية قوانين الرعاية الاجتماعية في الرعاية المؤسسية لتأهيل وتشغيل أصحاب الهمم وأهمية نقلهم من دائرة الاعتماد على الآخرين إلى التمكين.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق