اخبار الامارات اليوم العاجلة - سيف بن زايد: الإمارات واحة أمن واستقرار

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس حفل كلية الشرطة لتخريج الدفعة الثلاثين والحادية والثلاثين من مرشحي الضباط، ودورة الجامعيين الثلاثين ودورة الجامعيات الرابعة عشرة، والدورة السابعة من حملة الماجستير وذلك في مقر كلية الشرطة بأبوظبي.

وقدم سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان التهاني للخريجين بما حققوه من تفوق ونجاح، داعياً إياهم إلى مواصلة التعلم وبذل الجهد والمثابرة لاكتساب الخبرات اللازمة التي تمكنهم من رد الجميل والعرفان للوطن وقيادته الحكيمة لتبقى دولة واحة أمن واستقرار.

وقال سموه عبر «تويتر»: «تحت رعاية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد.. نحتفل اليوم (أمس) بتخريج كوكبة من أبناء وبنات الوطن الذين عاهدوا الله والوطن على حفظ أمن الوطن».

جوائز

وسلم سموه سيف الشرف إلى الطالب سعيد محمد علي الدويب الزيودي الأول في المجموع العام والأول في العلوم الأكاديمية من الدفعة الثلاثين وإلى الطالب مبارك محمد مبارك بن سعادنه الراشدي الأول في المجموع العام والأول في العلوم الأكاديمية والأول في الأسلحة والرماية والأول في التطبيق المهني من الدفعة الحادية والثلاثين.

كما سلم سموه الجوائز للمتفوقين، حيث تسلم الطالب حميد عبد الله علي الحسيني الطنيجي جائزة قائد الاستعراض ثم أدى الخريجون القسم القانوني على الإخلاص للإمارات ورئيسها واحترام دستورها وقوانينها والعمل بصدق وأمانة وطاعة كل ما يصدر إليهم من أوامر.

وتم تسليم علم الكلية من الدفعة الخريجة إلى الدفعة التي تليها، حيث عزفت الموسيقى سلام العلم والسلام الوطني، ثم هتف الخريجون بعدها ثلاثاً بحياة صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله.

والتقط الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان الصور التذكارية الجماعية مع مجلس إدارة كلية الشرطة والخريجين، ثم كرم سموه أولياء أمور الطلبة المتفوقين من دفعتي المرشحين الثلاثين والحادية والثلاثين.

حضر حفل التخريج، معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، والشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي بإمارة أبوظبي وعدد من الشيوخ.. ومحمد بن سعيد البادي وزير الداخلية السابق، وعدد من الوزراء والمسؤولين في الدوائر والمؤسسات المحلية، ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى الدولة.

كما حضر الحفل، الفريق سيف عبد الله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، واللواء فارس خلف المزروعي قائد عام شرطة أبوظبي، واللواء الركن خليفة حارب الخييلي رئيس مجلس التطوير المؤسسي في وزارة الداخلية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مفتش عام وزارة الداخلية، واللواء سالم علي مبارك الشامسي وكيل الوزارة المساعد للموارد والخدمات المساندة، واللواء عبد العزيز مكتوم الشريفي مدير عام الأمن الوقائي، والقادة العامون للشرطة بالدولة، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة والشرطة، وطلبة من الأكاديميات الشرطية والعسكرية ورؤساء وفود الطلبة الخريجين من الدول العربية الشقيقة، وأولياء أمور الخريجين.

وكان حفل التخريج قد بدأ بدخول طابور العرض للميدان ووصول الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان ثم عزفت موسيقى الشرطة السلام الوطني، ثم قام سموه بتفقد طابور الخريجين.

أمن وأمان

وقال العميد وليد سالم الشامسي مدير عام كلية الشرطة بكلمة له في حفل التخريج إن الإمارات تعيش اليوم في عام الاستعدادِ للخمسين، حيث نعمت منذ تأسيسها منذ خمسين عاماً بالأمن والأمان والرفاه بفضل الآباء المؤسسين والقادة الملهمين، وسارت على دربِ العزةِ والمجدِ المبين وما زالت ترسم خطى المستقبل بخطوات واثقة متطلعة إلى مزيد من الإنجازات والريادة، وتخطط لخمسين عاماً قادمة بثقة واقتدار.

وأضاف: اليوم يومٌ تَقَرُ بِه العيون، وتَنْشَرِحُ به الصدور، حيث نحتفلُ بتخريج كوكبةٍ جديدة من ضباط الشرطة، وأنها لحظاتٌ فارقة تلك التي يحصُدُ فيها المجتهدون ثمارَ جُهْدِهِم، فينالوا النجاحَ بعد الكفاح، والجزاء عَقْبَ مسيرة من الاجتهاد والتحدي والعمل المستمر.

خدمة الوطن

وأكد عدد من الخريجين أن العمل بالسلك الشرطي واجب وشرف وتضحية، وأن العمل بجد ونشاط إلى جانب دعم وتشجيع الأهل والالتزام بالتعليمات كانت دافعاً ليثبتوا جدارتهم وقدرتهم على تحمل المسؤولية. وأشاروا إلى أن خدمة الوطن والمجتمع من أشرف وأنبل الأعمال وخاصة مجال الشرطة؛ لتوفير الأمن والاستقرار والطمأنينة بين أفراد المجتمع.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق