اخبار الامارات اليوم العاجلة - أعضاء بـ«الوطني»: الاكتشاف يرسم ملامح مستقبل الإمارات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تقدم أعضاء في المجلس الوطني الاتحادي بالتهنئة والتبريك لاكتشاف مكمن جديد للغاز الطبيعي، مؤكدين دوره في رفد الاقتصاد الوطني، ورسم ملامح مستقبل ، ولا سيما أن الاكتشاف يأتي في وقت تستعد فيه الدولة للاحتفال بيوبيلها الذهبي.

بارقة أمل

وقال ضرار بالهول الفلاسي عضو المجلس الوطني الاتحادي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات إن الاكتشاف بارقة أمل جديدة تشرق في إمارات الخير، أرض العطاء والحضارة الإنسانية.

وأضاف إن ما يوجب التوقف عنده هو فكر البناء للأجيال القادمة، الذي يمتلكه صاحب السمو الشيخ آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم رعاه الله ودونه عبر حسابه في «تويتر». بدوره أكد أسامة الشعفار عضو المجلس الوطني الاتحادي أن هذا الاكتشاف المهم كفيل بدعم مسيرة الدولة التنموية بما يوفره من موارد للطاقة، وسيكون ذا جدوى اقتصادية كبيرة.

وقال إن الإمارات ومنذ نشأتها لم تبخل على أبنائها بكل ما يجود به الله من خير وبركة على هذه الأرض الطيبة، وحرص المغفور لهم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم والآباء المؤسسون طيب الله ثراهم على أن تذهب الموارد والخيرات الطبيعية التي من الله تعالى بها على الدولة لخدمة الوطن والمواطن.

وباركت سارة محمد أمين فلكناز عضو المجلس الوطني الاتحادي لدولة الإمارات الاكتشاف الغازي الجديد والذي سيساهم في تحقيق اكتفاء ذاتي للسنوات القادمة.

وقالت: جهود دولة الإمارات كبيرة ومساعيها في الخير كثيرة ومثل هذا الاكتشاف سيحقق المزيد من الأهداف التي ستعود بالخير على أبناء دولة الإمارات والمنطقة؛ معتبرة الاكتشاف دافعاً جديداً للاستمرار في الإبداع وفي كل عمل يُثري المجتمع والوطن، وانتهت بالقول الخير سيبقى بفضل الله ومن ثم جهود قيادتنا الرشيدة.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق