اخبار الامارات اليوم العاجلة - 650 عملية بطانة رحم مهاجرة في مستشفى لطيفة 2019

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف الدكتور أرنو فاتيه أحد أشهر الأطباء العالميين في جراحة المناظير النسائية رئيس قسم جراحة المناظير في مستشفى لطيفة للنساء والولادة، أن القسم قام بإجراء 650 عملية بطانة رحم مهاجرة العام الماضي بنسبة نجاح تجاوزت 95%، لنساء تتراوح أعمارهن بين 25-35 سنة، لافتاً إلى أن القسم يجري 16 عملية مناظير نسائية أسبوعياً، منها 25% تجرى لنساء وبنات من خارج الدولة، يحضرن خصيصاً لإجراء العملية في المستشفى، كونه المركز الوحيد المعتمد من قبل جراحة المناظير النسائية الأوروبية، في المنطقة.

وأوضح أن القسم قام بإجراء عملية لسيدة عربية من دول المغرب العربي تم خلالها استئصال ورم ليفي وصل وزنه 3 كيلوغرامات، وخرجت المريضة ولم تصدق أن الوزن الذي كانت تحمله قد اختفى تماماً، مؤكداً أن جميع الحالات الصعبة والمعقدة من مختلف دول المنطقة، وهو ما يسهم في دعم السياحة العلاجية.

15 %

وقال الدكتور أرنو لـ «البيان» إن نسبة الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة من إجمالي الحالات التي يتم متابعتها في مستشفى لطيفة تتراوح بين 10- 15%، وهي تقريباً نفس النسب العالمية، رغم أنها تصيب النساء أكثر في الدول الأوروبية، نظراً لتأخر سن الزواج هناك، عما هو موجود في دول المنطقة، لافتاً إلى أن أصعب العمليات تكون عندما تصل إلى الدرجة الثالثة والرابعة نتيجة عدم إجراء الكشف المبكر.

أسباب

وأوضح الدكتور أرنو أن أسباب بطانة الرحم المهاجرة ومراحل الإصابة غير معروفة لغاية الآن، وهناك نظريات وفرضيات لم تثبت صحتها بشكل مؤكد، منها: الاستعداد الوراثي، حيث وجد أن السيدات اللاتي ينتمين إلى أم أو أخت تعاني من المرض يكنّ أكثر عرضة له عن غيرهن ممن لا يوجد لهن التاريخ المرضي في العائلة، والخلل الهرموني الذي قد يؤدي إلى تحويل بعض أنواع الخلايا على المبيض أو في الحوض إلى ما يشبه خلايا البطانة الرحمية، إضافة لضعف الجهاز المناعي، والتعرض للمواد الكيميائية الضارة، ولكن في حالة إصابة الأم أو الأخت أو الابنة يزداد خطر الإصابة لحوالي ستة أضعاف.

عوامل

وأوضح أن هناك عوامل تقلل خطر الإصابة بمرض بطانة الرحم المهاجرة، منها الحمل، وبدء الحيض في وقت متأخر من المراهقة، وممارسة التمارين الرياضية بصفة منتظمة لأكثر من 4 ساعات في الأسبوع، وكمية الدهون القليلة في الجسم.

الزمالة

وأشار إلى أن مستشفى لطيفة يعتبر مركزاً لمنح شهادة الزمالة في جراحة المناظير النسائية المعتمدة من الاتحاد الأوروبي لجراحة المناظير النسائية، وقد تخرج في هذا البرنامج لغاية الآن 4 طبيبات، وهناك 3 يتوقع تخرجهن في الفترة القريبة المقبلة، مشيراً إلى أن إدارة المستشفى تخطط للتوسع في هذا البرنامج.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق