اخبار الامارات اليوم العاجلة - البنية التحتية في دبي .. مشاريع رائدة تدعم الاستدامة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ساهمت مشاريع البنية التحتية التي تنفذها مختلف الجهات الحكومية في في تعزيز مكانة الإمارة كوجهة مثالية للحياة والعمل وريادة الأعمال، كما تعكس سعيها الدؤوب في أن تكون مركزاً عالمياً للاقتصاد نتيجة للتسهيلات التي تقدمها، وهو ما أكدت عليه المؤشرات الإيجابية لتقارير التنافسية العالمية.

ويعتبر القطاع السكني واحداً من أهم المجالات التي تسهم في تعزيز جودة حياة المواطنين، والذي تقوده مؤسسة للإسكان التي توفر خدماتها لقطاع عريض من سكان دبي، حيث قدمت المؤسسة خدماتها لنحو 20 ألف أسرة منذ انطلاقتها، سواء عن طريق توفير أراض سكنية وذلك بالتعاون مع بلدية دبي أو من خلال بناء المساكن التي يتم توفيرها بأقساط وقروض ميسرة، خاصة إذا علمنا أن هناك أكثر من 11 ألف متعامل يسددون الأقساط الشهرية للوحدات التي استفادوا منها.

ووزعت المؤسسة خلال عام 2019 نحو 1803 وحدات سكنية، بتكلفة تقديرية بلغت 2.2 مليار درهم، بواقع 500 مسكن تابعة لمبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، في منطقة عود المطينة الأولى، بالإضافة إلى 397 مسكناً في المنطقة ذاتها تنفذها المؤسسة، و96 شقة في منطقة القوز الثانية، و464 شقة في المحيصنة الرابعة، وصولاً إلى مشروع إنشاء 346 مسكناً في حتا بمنطقة «مكن»، كما تنفذ المؤسسة 5 مشروعات مستقبلية تتضمن 1046 مسكناً في منطقة الخوانيج الثانية، وبناية سكنية في عود المطينة الثالثة، فضلاً عن 26 مسكناً في حتا، ومشروع بناء 144 وحدة سكنية في الورقاء الرابعة.

رخاء

وتسير دبي نحو عام 2021 وفق خطة للبنية التحتية تستشرف مستقبلها تضم عناصر عديدة من بينها شبكة طرق عالمية ووسائل مواصلات ومصادر طاقة متميزة وغيرها، حيث تبنت حكومة دبي منهجية مدروسة للتطوير، ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي يحرص دائماً على مستقبل الإمارة من خلال توفير منظور شامل ومتكامل لتعزيز رخاء وسعادة المواطنين والمقيمين في الإمارة وزوارها، بهدف تحقيق تطلعات المدينة المستقبلية لتطوير البنية التحتية وضمان التنمية المستدامة، وحماية البيئة، وتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

مشاريع رائدة

وتنعكس جهود تطوير البنية التحتية من خلال مشاريع خدمية رائدة تتعاون فيها دوائر ومؤسسات إمارة دبي وفق خطة محكمة ومعروفة تستشرف سنوات مقبلة، وفي مقدمتها جهود بلدية دبي الاستراتيجية لتعزيز الاستدامة، حيث تحرص البلدية عند العمل على البنية التحتية للأراضي السكنية والمناطق الصناعية بالإمارة على تصميم شبكات الصرف الصحي وصرف مياه الأمطار ومحطات المعالجة وفق أعلى المعايير، بما يواكب عملية التنمية التي تشهدها الإمارة، ودعم التنمية المستدامة والحركة التجارية والسياحية وجذب الاستثمارات.

وتنفذ بلدية دبي العديد من المشاريع المستدامة التي ستُفيد الإمارة لأعوام طويلة، وستسهم في رفد دبي بالعديد من الأماكن الخدمية والترفيهية ذات المنظور العالمي، كمدينة ذكية لديها رؤية استراتيجية عميقة توضح وتحقق مفهوم رؤية حكومة دبي الرشيدة في أن تكون دبي مدينة سعيدة ومستدامة.

استدامة

وتمتلك دبي رؤية طموحة تلبي متطلبات النهضة العمرانية والاقتصادية السريعة، من خلال تخطيط شامل ومتكامل في مختلف الجوانب، مقروناً بمرونة التشريعات، وهذا ما جعل دبي تتميز عن أقرانها من المدن العالمية، حيث تتميز الإمارة برؤية شاملة ومتكاملة لتطوير شبكة الطرق وأنظمة النقل الجماعي، ونموذج للتنبؤ بالحركة المستقبلية في الإمارة.

وتنسجم مشاريع البنية التحتية في دبي مع رؤية الحكومة عبر تطبيق ممارسات الاستدامة الرائدة، وتحقيق أهدافها الاستراتيجية من حماية البيئة، وتعزيز استدامة الموارد الطبيعية، والتي ستساهم في تحقيق استراتيجية الإمارة للطاقة النظيفة، لتوفير 75% من إجمالي إنتاج الطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050، حيث أصبحت دبي نموذجاً عالمياً للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق