اخبار الامارات اليوم العاجلة - مناقشة تسخير العلوم التطبيقية في خدمة التسامح

البيان الاماراتية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نظم نادي العلمي التابع لندوة الثقافة والعلوم المجلس الرمضاني العلمي السنوي بعنوان «تسخير العلوم التطبيقية في خدمة التسامح» تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، وحضرها الدكتور حمد الشيخ أحمد الشيباني العضو المنتدب للمعهد الدولي للتسامح وبلال البدور رئيس مجلس الإدارة وأعضاء مجلس الإدارة وعبدالغفار حسين ود. عبدالخالق عبدالله ود. نجاة مكي وأعضاء مجلس إدارة الندوة والنادي ونخبة من المتخصصين والمهتمين.

صدارة

وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح في كلمته التي ألقاها د. حمد الشيخ أحمد الشيباني نيابة عنه، أن أرض الإمارات التي حافظت خلال ثلاث دورات عالمية على الصدارة وأن تكون الأولى في مؤشر التسامح، لتكمل مسيرة مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتستمر هذه المسيرة في ظل القيادة الرشيدة.

وأشار الشيباني إلى أن ندوة الثقافة والعلوم استمرت على مدى سنوات في رفد المجتمع بمزيد من العطاء الثقافي والفكري والعلمي من خلال أنشطتها وبرامج نادي الإمارات العلمي الذي أصل ودعم الابتكار والإبداع وساهم في إبراز الملكات والمواهب العلمية لدى الشباب.

وأوضح الشيباني أن دولة الإمارات تعايش أكثر من 200 جنسية على أرض الإمارات لهو خير دليل على حالة الانسجام والتسامح السياسية والاجتماعية والتربوية على المستوى المحلي والإقليمي والعربي والدولي التي حققتها دولة الإمارات.

وأكدت الإمارات هذا التوجه من خلال ريادتها في المساعدات الإنسانية والخيرية على المستوى الفردي أو المؤسسات أو الحكومة في كل بقاع العالم من دون الانحياز لفكر أو توجه بعينه.وركز الشيباني على اهتمام الدولة بإضفاء التسامح في كل بقاعها من خلال بناء المعابد والكنائس والمساجد التي تؤصل روح التسامح وتعزز تقبل الآخر والتعايش معه.

إبداعات

وافتتح على هامش المجلس معرض لابتكارات وإبداعات طلاب النادي العلمي التي فازوا فيها في مختلف المسابقات المحلية والدولية ولاقت استحسان الحضور. وشارك في النقاش معالي عمر العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي، ود. سعيد خلفان الظاهري رئيس مجلس إدارة شركة سمارت ورلد، ود. مريم مطر رئيس مجلس إدارة ومؤسس جمعية الإمارات للأمراض الجينية، والمهندس بشار الكيلاني المدير الإقليمي لشركة IBM. ود. رحمة بوقران رئيس قسم ما قبل البيع بشركة ساب العالمية -SAP، والمهندس أنس زين الدين المدير التنفيذي لشركة كريبتو لابز بمدينة مصدر، وأدار الجلسة د. عيسى البستكي رئيس مجلس إدارة نادي الإمارات العلمي.

واستهل د. البستكي كلمته بأن عام التسامح يرمز إلى نشر التراحم والتوادد والتعاون والتآلف والمسامحة بين بني البشر، أي أن شعوب العالم يجب عليها التعايش معاً وأن تحتوي بعضها بعضاً ولا تفرق بين عرق أو لون أو ديانة أو مذهب أو غنى أو فقر. وحول تسخير العلوم التطبيقية لتعزيز قيمة التسامح والتعددية الثقافية وإبراز الدور الرائد لدولة الإمارات في هذا المجال كحاضنة للتسامح أكد معالي عمر العلماء أن للتكنولوجيا تأثيراً كبيراً في الحياة اليومية من خلال المنصات الإلكترونية في مختلف مواقع التواصل، والتي تؤثر في طبيعة الأشخاص، فبعض المنصات تستخدم لتقديم قيم وثقافة مختلفة لتجعل العالم أكثر تسامحاً، وبعضها يستخدم لتدمير قيم التسامح وخلق حالة من العنف وترسيخ العنصرية.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات اليوم العاجلة - مناقشة تسخير العلوم التطبيقية في خدمة التسامح في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع البيان الاماراتية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي البيان الاماراتية

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق