محافظ لحج ينفي استحواذة على ارضية امام معهد بومدين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

أصدر السكرتير الصحفي والإعلامي لمحافظ محمد محي الدين، اليوم السبت، توضيحًا حول منشورات نشرت في مواقع التواصل الاجتماعي، تشير إلى استحواذ شخص المحافظ للمساحة الواقعة أمام معهد بومدين بمديرية تبن.

وقال في توضيحه للرأي العام إن المساحة الواقعة أمام معهد بومدين تعود ملكيتها للدولة وهناك أحد التجار يدعي بملكيتها من سابق  الأمر الذي رفضه المحافظ تركي جملة وتفصيلًا بعدم التفريط في شبر من الأراضي أو المساحات التي تعود ملكيتها للدولة، وتم مناقشة هذا الأمر في جلسة المكتب التنفيذي في المحافظة الذي صادق عليه بتحويلها إلى متنفس عام لأبناء المحافظة.

وأشار في توضيحه إلى أنه استنادًا لقرار المكتب التنفيذي رفع مدير عام مكتب التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة أيمن الشحيري مذكرة إلى محافظ المحافظة للاستفادة من المساحة كمتنفس عام، الذي بدوره وجه المحافظ مدير الأشغال بالمحافظة بالنزول إلى الموقع وتحديد التكلفة على حساب السلطة المحلية من أجل الحفاظ على أراضي الدولة وتحويلها كمتنفس عام للمواطنين وبالفعل تمّ العمل من قبل الأشغال ونزول المهندسين للموقع بموجب التوجيهات وتحديد التكلفة والرفع للمحافظ، وتم اعتمادها وبدأ العمل في تسوية الموقع.

وأوضح السكرتير الإعلامي للمحافظ "كانت هناك محاولات بمنع العمل من قبل التاجر الذي يدعي بملكيته للمساحة لعرقلة العمل، حينها جاءت توجيهات المحافظ للجهات الأمنية بالحماية حتى استكمال العمل...ولهذا السبب انزعج البعض وارتفعت أصواتهم عبر منابر السوشيل ميديا".

وقال: "للأسف هناك هامات من المقام الأول في الثقافة والقانون والسياسة ممن يعوّل عليهم الوطن والمواطن نراهم ينجرون خلف منشور سخيف كشخص ناشره فيحظى بعدد المشاركات للمنشور في مواقع التواصل الاجتماعي لمجرد حضور اسم المحافظ تركي في محتواه دون الرجوع والاستفسار من المصادر المسؤولة، مؤكدًا الحفاظ على الأراضي التي تعود ملكيتها للدولة عهد قطعناه لا رجعة عنه، فلا مداهنة مع المستحوذين عليها.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق