​المركز الإستشاري بجنيف يناشد المبعوث الأممي إدراج فتح طريق ثرة بين طرفي النزاع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

وجه المركز الاستشاري في جنيف اليوم الخميس رسالة مناشدة إلى وطرفي النزاع بفتح طريق ثرة مكيراس ورفع الحصار عن المنطقة ضمن مسار الهدنة الأممية في وخطة فتح الطرقات التي تتبنوها.

وجاء في نص بيان:
"بسم الله الرحمن الرحيم
يهدي المركز الاستشاري للحقوق والحريات في جنيف تحياته الى السيد هانس غروندبرغ المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن.

نجدها مناسبة ان نرفع اليكم مناشدات الأهالي والمواطنين في مناطق التماس والداعية الى إدراج طريق عقبة ثرة مكيراس التي تربط بين محافظتي أبين والبيضاء، ضمن خطة فتح الطرقات التي تتبنوها وتشرفون على مباحثاتها بين طرفي النزاع في اليمن.

نفيدكم ان طريق عقبة ثرة مكيراس هو طريق حيوي لتنقلات المواطنين، ويعتبر شريان للتجارة البينية بين المحافظات يستفيد منه اكثر من خمسة مليون انسان، علما انه من اكثر الطرق صعوبة في العالم لكثرة منعطفاته التي تبلغ 52 منعطف وارتفاعه الشاهق البالغ 2170 متر من سطح البحر.
ان فترة الثمانية اعوام المنصرمة وهذا الطريق مغلق في وجه المواطنين قد شكل حصار بكل ما تعنية الكلمة، ترتبت عليه خسائر فادحة بما فيها ارواح هؤلاء المرضى الذين قضوا نحبهم دون تمكنهم من الوصول الى المستشفيات في محافظة .

وكما تدركون فان الطرقات هي أعيان مدنية محرم المساس بها، بل ان اتفاقيات جنيف لعام 1949م تعتبر اغلاقها في وجه المواطنين المدنيين جريمة حرب يعاقب عليها القانون.
وعليه نلتمس منكم ادراج موضوع طريق ثرة مكيراس ضمن الطرقات المنوى فتحها، لاسيما وان استمرار إغلاقها هو استمرار لحصار مدينتي مكيراس وعريب الحيويتين ولمئات القرى في المنطقة. هذا الحصار الذي استمراره يعرض حياة المواطنين للخطر.

ينتهز المركز الاستشاري للحقوق والحريات في جنيف هذه الفرصة ليعرب للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن عن خالص الاحترام والتقدير".

رئيس المركز
المستشار عبد الرحمن المسيبلي.
٢٦ مايو ٢٠٢٢م
جنيف – سويسرا


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق