قائد شرطة كريتر لـ"الأيام": نحن جهة تنفيذية لضبط المجرمين ولا يحق لنا معاقبتهم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> أكد العقيد نبيل عامر قائد شرطة كريتر، أنهم أجهزة تنفيذية لا يحقّ لهم المحاسبة والمقاضاة، ومهمتهم القبض على الجُناة ومتابعة القضايا بكافة أشكالها وإحالتها إلى القضاء والنيابة العامة.

وكشف العقيد نبيل عامر لـ"الأيام"، أمس الأربعاء، عن خطة أمنية من إدارة شرطة المحافظة خاصة بمديرية صيرة، لضبط المخدرات، ومنع حمل السلاح وإطلاق النيران أثناء الأعراس والمناسبات.

وأضاف بالقول: "إطلاق النيران في الأعراس دائمًا ما يذهب ضحيتها الأبرياء، ونحن منذُ تولينا المسؤولية في هذا القسم، بذلنا جهودًا كبيرة، فمع بداية العام الجاري 2022، وحتى اليوم بدأت تختفي هذه الظاهرة، وإن وُجدت أحيانًا فتُعتبر مُخادعة مع انتشار الألعاب النارية، وأكثر المُخالفين تمَّ اتخاذ الإجراءات بحقهم، وتضمنت تلك الإجراءات بالسجن مع الغرامة المالية المقدرة بـ50 ألف ريال، ومصادرة السلاح إن وُجد.

وأشار العقيد نبيل عامر إلى أنه سيتم رفع تقرير مُفصل شامل عن إنجازات القسم إلى مدير أمن ، خلال العشرة الأيام القادمة، كل ما أريد توضيحه بأن كل القضايا تمّ ضبطها، ولا توجد أي قضايا خارج سيطرتنا.

واختتم تصريحه بالقول: أحث أهالي كريتر على محاربة ظاهرة المخدرات بين أوساط المجتمع، وإبلاغنا أولًا بأول حتى وإن كانوا من أبنائهم، لأن القضاء على هذه الآفة الخطيرة والظاهرة الدخيلة، سوف تساعدنا على تثبيت الأمن والاستقرار بالمدينة، وتُجنّب أبناءنا من ارتكاب أعمال غير أخلاقية وغير إنسانية، لأنها تمول من أياد خبيثة هدفها العبث بأمننا واستقرارنا.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق