​سقطرى.. خطة لحماية طبيعتها من الأنواع الدخيلة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

شارك 52 مشاركا، في ورشة عمل جمعية للحياة الفطرية، اليوم الأربعاء، لمناقشة إعداد استراتيجية حماية الأرخبيل من الأنواع الدخيلة الغازية.

وفي افتتاح الورشة أكد وكيل أول المحافظة رائد الجريبي أهمية انعقاد مثل هذه الورش لوضع الاستراتيجيات التي تضمن حماية بيئة المحافظة من الأنواع الدخيلة والحفاظ على طبيعتها النادرة.

وقال رئيس المجلس الانتقالي بسقطرى رأفت الثقلي، إن الحفاظ على بيئة سقطرى يعد واجبًا على كل سقطري لما تمثله هذه الثروة الطبيعية من أهمية للإنسان الذي يتخذها جزءًا من حياته، مشيدا بالدور الذي تشكله المبادرات الشبابية في جمعية الحياة الفطرية في توعية المجتمع بالحفاظ على التنوع الحيوي.

من جانبه، أشار مدير عام فرع الهيئة العامة لحماية البيئة سالم حواش إلى أن سقطرى ميزها الله بتنوع حيوي فريد جعل منها مقصدا سياحيًا للعالم، لتمتعها بطبيعتها الخلابة والبيئة الفريدة، لافتاً إلى ضرورة توحيد الجهود والطاقات لمواجهة الخطر الذي تشكله الأنواع الدخيلة أحد المهددات البيئية لما ينتج عنه من انتقال الأوبئة للبيئة الطبيعية والقضاء على تنوعها الجميل.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق