​شبام..اختتام مشروع أمان التدريبي في قطاع التراث الثقافي وإقامة بازار فني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

بدأت في مدينة شبام التاريخية بحضرموت أمس الفعاليات الختامية لمشروع أمان التدريبي الذي نظمته جمعية تطوير الحرف التراثية.

ويذكر أن البرنامج يأتي ضمن مشروع تعزيز فرص العيش لشباب المناطق الحضرية باليمن المنفذ من اليونسكو بالشراكة مع وكالة سمبس وبتمويل من الاتحاد الأوربي.


ويهدف المشروع إلى استمرارية الأعمال في قطاع  التراث الثقافي في وأشاد مدير عام مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل د.عبدالله رمضان باجهام بجهود جمعية تطوير الحرف التراثية وبارك مشروع أمان، مشيرًا بأنه عمل  نوعي بإكساب حرف ومهن للشباب  في وقت قياسي.

وأكد فهمي ثابت بن كده عضو الهيئة الإدارية بالسلطة المحلية بشبام  وقوف السلطة المحلية مع هذه الأنشطة التي تخدم المجتمع.

واستعرض مدير مشروع أمان ورئيس جمعية الحرف بشبام عوض سالم عفيف ماتمَّ إنجازه في المشروع، شاكرًا الجهات المانحة على اهتمامهم ولكل من ساهم في نجاح المشروع.


 وفي السياق ذاته أفتتح اليوم البازار الخاص لعرض مخرجات مشروع أمان التدريبي حيث استفاد 21 مشاركًا  وقدموا أعمال انتجوها منهم 10 شباب في مجال النحت على الخشب و11 فتاة في مجال التشطيب النهائي للأخشاب والتغليف  ولاقت المنتجات المعروضة إعجاب الزوار الذين توافدوا من مختلف مناطق وادي لزيارة البازار.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق