السودان.. إغلاق مشرحة في الخرطوم بعد تحلل مئات الجثث

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> أعلنت السلطات السودانية عن إغلاق مشرحة مستشفى بشائر في جنوب العاصمة الخرطوم، بعد بداية تحلل نحو ألف جثة مجهولة الهوية فيها.

وأصدر مجلس السيادة السوداني في أبريل الماضي قرارا بتشكيل لجنة فنية لدفن الجثث مجهولة الهوية، بسبب تراكمها في ثلاجات المشارح والمستشفيات، منعا للمخاطر البيئية والصحية.

ونقل موقع "سودان تريبيون" عن مدير إدارة الطب العدلي في وزارة الصحة بولاية الخرطوم، هشام زين العابدين، إن وزارة الصحة أصدرت أمس الاثنين قرارا بإغلاق مشرحة مستشفى بشائر.

وأوضح أن وجود الجثثث على الأرض داخل صالة ملحقة بالمشرحة، وفي ظل حرارة عالية وانقطاع الكهرباء المتكرر، جعلها تتحلل وتتعفن، ما استدعى إصدار قرار الإغلاق.

وأضاف: "هناك فئران بدأت التهام الجثث المتعفنة، وهو أمر لا يرضي دينا ولا أخلاقا ولا يمثل القيم السودانية"، كاشفا أن الجثث موجودة في المشرحة منذ عام 2019.

وكشف المسؤول أن عدد الجثث المجهولة في مشارح الخرطوم بلغ نحو 2300 جثة، منها ألف في مشرحة مستشفى بشائر، وألف أخرى في مستشفى أم درمان، ونحو300 في مشرحة المستشفى الأكاديمي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق