​خسوف للقمر في الأمريكيتين"صور"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> قدم خسوف كلي للقمر مشهدا كونيا بديعا فيما ظهر مساء يوم الأحد حتى صباح اليوم الاثنين، في أمريكا الشمالية وكامل أمريكا الوسطى والجنوبية.

وكان النصف الشرقي من أمريكا الشمالية وكامل أمريكا الوسطى والجنوبية موقعا مهما لمشاهدة الخسوف، بينما ظهرت مراحل جزئية منه في أفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط.


وشاهد الخسوف أثناء صفو السماء سكان من بوينس آيرس في الأرجنتين، وفي كاراكاس في فنزويلا أيضا.

وتخضب القمر بانعكاسات الأحمر والبرتقالي لشروق وغروب الشمس على الأرض لحوالي ساعة ونصف الساعة، في أحد أطول ظواهر خسوف القمر خلال العقد الحالي. وهو أول "قمر دام" للعام الحالي.

ويقع الخسوف الكلي عندما تمر الأرض مباشرة بين القمر والشمس وتلقي بظل على سطح القمر. كان القمر على بعد 362000 كيلومترا في ذروة الخسوف- حوالي منتصف الليل بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة.


هذا وسيكون هناك أيضا خسوف كلي مطول للقمر في نوفمبر، وسيبدو جليا في إفريقيا وأوروبا، لكنه لن يظهر بوضوح في الأمريكيتين. وبعدها لن يحدث الخسوف الكلي مجددا سوى عام 2025.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق