الداخلية تجر رئيس المجلس الرئاسي للصدام مع حضرموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

الداخلية تعيق تنفيذ قرار بتمكين قيادة حضرمية من أمن الوادي

> أعلنت وزارة الداخلية اليمنية، أمس الأحد، إلغاء قرارات تعيين مدراء جدد لأمن وشرطة وادي وصحراء الذي أصدرها عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء محافظ حضرموت الأسبوع الماضي.

وكشفت مذكرة للوزارة بتاريخ 14 مايو الجاري موجهة من وكيل أول وزارة الداخلية إلى مدير عام شرطة حضرموت الوادي والصحراء وقادات الوحدات الأمنية، بـ"توقيف كل الإجراءات والتعيينات التي تمت من قبل محافظ حضرموت (عضو مجلس الرئاسة) اللواء فرج البحسني، ومنها تعيين مدير عام لإدارة شرطة حضرموت الوادي والصحراء".

ونصت المذكرة "على منع دخول المعين الجديد إلى الإدارة العامة لشرطة حضرموت الوادي والصحراء، وتوقيف أي إجراءات لدور التسليم إلاّ بموافقة رئيس مجلس القيادة الدكتور رشاد العليمي ووزير الداخلية اللواء الركن إبراهيم حيدان". كما شددت المذكرة على عدم اختصاصية اللواء البحسني بإصدار هذا القرار.

وأرجعت مذكرة وزارة الداخلية أمرها في تعطيل قرار البحسني إلى "توقيف كل التعيينات والإجراءات التي أصدرها عضو مجلس القيادة الرئاسي إلى توجيهات رئيس مجلس القيادة رشاد العليمي، ووزير الداخلية".

والأربعاء الماضي أصدر اللواء البحسني وهو قائد المنطقة العسكرية الثانية عدة قرارات منها تعيين وتكليف مدراء أمن وشرطة حضرموت الساحل وحضرموت الوادي والصحراء.

ولاقى قرار التوقيف استهجان العديد من الأوساط الحضرمية، معتبرين ذلك سياسة إقصائية ضد الحضارم ومنعهم من سيطرة أبنائهم على مناصب القرار في المحافظة بكل المناحي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق