​معرض توظيف لدعم الطلاب في الموصل العراقية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> تستقبل جامعة الموصل الأحد 40 شركةً في إطار معرض للأعمال بعنوان "مهرجان الوظائف للشباب"، نظّم لإيجاد فرص عمل للطلاب في المدينة الواقعة في شمال والتي لا تزال تحمل ندوب الحرب ضدّ تنظيم الدولة الاسلامية.

ويجري هذا الحدث بتنظيم من وكالة Expertise France وهي وكالة عامة للتعاون التقني، بالشراكة مع جامعتي الموصل ونينوى، ويمتدّ على 3 أيام. ويوفّر المعرض تدريبات بكيفية كتابة السيرة الذاتية والاستعداد لمقابلات العمل.

وشارك في المعرض ممثلون عن شركة أجنبية، مثل "كارفور" الموزع الكبير الذي يملك امتيازاً في إقليم كردستان المجاور، والشركة الفرنسية Schneider Electric للمعدات الكهربائية. لكن غالبية الشركات محلية، لا سيما في القطاع الغذائي الزراعي.

وتجوّل عشرات الطلاب في حرم الجامعة بين الأكشاك المتعدّدة للشركات، كما شاهد صحافي في فرانس برس.

وكما العديد من الشباب العاطلين عن العمل، يبحث ليث عبدالله البالغ من العمر 24 عاماً، عن فرصة توظيف منذ أن حصل على شهادته في هندسة النفط في العام 2019.

ويقول "أعدادنا تزداد يوماً بعد يوم وهناك شح بالفرص". ويضيف "كشاب لا بدّ أن تبني حياتك وتفكر بمستقبلك وتتزوج وتساعد اهلك. أهلك لم يتعبوا عليك حتى تبقى نهاية المطاف في المنزل".

ولا تزال إعادة الإعمار بطيئة في الموصل بعد خمس سنوات من هزيمة تنظيم الدولة الاسلامية. تلامس البطالة في نينوى نسبة 40% بين من تبلغ أعمارهم 18 إلى 65 عاماً، وواحد من بين كلّ خمسة ممن تتراوح أعمارهم بين 24 إلى 45 عاماً هم عاطلون عن العمل، بحسب دائرة الاحصاءات في المحافظة.

يعمل مصطفى عزيز البالغ من العمر 26 عاماً في شركة "الموصل سولار" للطاقة الشمسية، وهو يأمل في العثور على خريجين جدد في مجال الطاقة المتجددة والهندسة الكهربائية لضمّهم للشركة.

ويقول "هذا العلم جديد والتقنيات جديدة وحديثة تحتاج إلى مهارات وخبرات. نقيم دورات مجانية لتأهيل و توظيف الشباب".

يأتي الحدث ضمن مشروع "ينهض" الممول من فرنسا والاتحاد الأوروبي، كما أوضح لفرانس برس عبر الهاتف جيريمي بيلليه المدير العام لـExpertise France.

وقال عشية المعرض "هذا جزء من رؤيتنا، البحث عن آفاق للمستقبل وتنويع اقتصاد القطاع الخاص من أجل الشباب العراقي".

وتمكّن المشروع من تدريب "نحو 320 شاباً على ريادة الأعمال وتمويل عشرة مشاريع"، وفق بيلليه.

ويصف رئيس جامعة الموصل قسي كمال الدين الاحمدي البطالة بأنها "الغول الذي يلتهم أحلام الشباب". تضمّ جامعته نحو 70 ألف طالب. ويأمل أن يوفر المعرض "فرصة التوظيف للمئات من الشباب".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق