الدول السبع تدعو لفتح طريق تعز – الحوبان وتحويل الهدنة إلى دائمة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

حصار محور اجتماعات الدول السبع

دعت الدول السبع، أمس السبت، جميع الأطراف اليمنية إلى الانخراط في محادثات لفتح طريق تعز – الحوبان، وكذا الانخراط في محادثات بناءة تحت رعاية الأمم المتحدة، لتحويل الهدنة إلى وقف دائم لإطلاق النار.


وقال وزراء الدول السبع في بيان صدر في ختام اجتماع استمر ثلاثة أيام بمدينة فانغلز في شمال ألمانيا: "ندعو جميع الأطراف باليمن إلى احترام الهدنة وتنفيذ إجراءات بناء الثقة لصالح الشعب اليمني والانخراط بشكل بناء في محادثات لفتح طريق تعز - حوبان".

ورحّب الوزراء بالهدنة في التي استمرت شهرين برعاية مبعوث الأمم المتحدة هانس جروندبيرج، وتدابير بناء الثقة المرتبطة بها، بما في ذلك استيراد الوقود عبر مواني وافتتاح مطار .

والدول السبع هي فرنسا، والولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وألمانيا، واليابان، وإيطاليا، وكندا.

كما دعا بيان وزراء السبع إلى المساءلة عن الانتهاكات وتجاوزات لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، مشددًا على وجوب السماح بوصول المساعدات الإنسانية وتسهيلها وعلى وجه الخصوص الوقود، الذي يجب أن يتدفق دون عوائق في جميع أنحاء البلاد.

وثمّن الوزراء "عاليًا إصلاح الحكومة في اليمن، بما في ذلك تشكيل مجلس قيادة رئاسي، كخطوة مهمة نحو السلام والاستقرار في اليمن".

ورعت الأمم المتحدة في الأول من أبريل الماضي اتفاق هدنة بين الحكومة وميليشيا دخل حيز التنفيذ في اليوم التالي، توقفت على إثرها الغارات الجوية وهجمات الحوثيين العابرة للحدود، لكن الهدنة بدت هشة كثيرًا في الداخل، حيث يرفض الحوثيون حتى الآن رفع الحصار المفروض على محافظة تعز، وذهبوا نحو تصعيد واسع النطاق في أكثر من محافظة يمنية، وفق اتهامات حكومية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق