​سيناتور أمريكي يصف حال الولايات المتحدة في زمن إدارة بايدن: كارثة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> اعترف السيناتور الجمهوري عن ولاية كارولينا الجنوبية، ليندسي غراهام، أنه كان مخطئا بشأن دعم الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال الانتخابات الرئاسية منذ أكثر من عام، ثم في 6 يناير 2021 .

وقال غراهام، في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز": "كنت مخطئا. لقد عرفت جو لمدة 30 عاما، إنه رجل جيد، لكن كرئيس إنه كارثي... لا أحد في العالم يخاف منه، وسياسته الداخلية فاشلة".

وأضاف أن "بايدن جعل الولايات المتحدة أقل أمنا وأضر بالاقتصاد".

وأيد غراهام بايدن خلال احتجاجات الكابيتول في 6 يناير 2021، معتبرا أن "احتجاجات أنصار ستصبح سببا لوحدة الشعب".

وردا على سؤال فيما إذا كان ما يزال يعتبر بايدن "الأنسب لدور رئيس الدولة في هذا الوضع؟"، كان جواب غراهام بالنفي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق