جوتيريش يستعين بـ"سحر إيران" لإنقاذ الهدنة الهشة في اليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> بحث الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، أمس، مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، "جهود تثبيت الهدنة في ".

يأتي ذلك في وقت ترفض فيه جماعة –الذراع الإيرانية في اليمن- الالتزام ببنود الهدنة الهشة، وتصعد من وتيرة خروقاتها العسكرية في مختلف الجبهات، في ظل مخاوف من انهيار الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة.

وذكر موقع "أخبار الأمم المتحدة"، أن الأمين العام أنطونيو غوتيريش بحث خلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، جهود تثبيت الهُدنة في اليمن.

وشدد الجانبان على أهمية أن تؤدي الهُدنة إلى "استئناف عملية سياسية جادة لتحقيق تسوية سياسية شاملة عن طريق التفاوض للصراع في اليمن".

كما ناقش الجانبان القضايا الإقليمية الأخرى ذات الاهتمام المشترك، وفق ما ذكر بيان الأمم المتحدة.

ويعكس اتجاه الأمم المتحدة نحو طهران، إدراكًا بمدى تبعية وارتهان جماعة في اليمن، لإيران، وهو الأمر الذي تسعى المنظمة الأممية لتوظيفه في سياق مساعيها لتمديد الهدنة الهشة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق