​لحماية المواطنين.. إخراج المهاجرين الأفارقة من الشيخ عثمان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
>

​وجّه مدير عام مديرية الشيخ عثمان د. وسام معاوية سعيد، مدير الشرطة وقسم عوائق الأسواق والبناء، بإزاحة المهاجرين غير الشرعيين الأثيوبيين "الأورومو" من الرصيف الواقع بين جولتي القاهرة والغزل والنسيج.

وصرّح مدير الشيخ عثمان د. وسام معاوية بأن عملية إبعاد المهاجرين الإثيوبيين من عرقية "الأورومو" جاءت لحماية المواطنين من انتشار الأمراض المعدية والأوبئة التي قد يجلبها الأفارقة من بلدانهم الموبوءة.


وأشار وسام معاوية إلى أن عمليات المجلس المحلي في المديرية تتلقى بلاغات وشكاوى ومناشدات بشكل مستمر عن تضررهم وخوفهم من الانتشار المتزايد للأفارقة الإثيوبيين.


وتضج مواقع التواصل الاجتماعي بمشكلة المهاجرين الأورومو في العاصمة الذين قد ينقلون الأمراض والأوبئة مثل شلل الأطفال، والأيبولا، وحمى الضنك، التي فتكت بآلاف السكان وصدرتها أفريقيا.

وقال سكان في المدينة إن المهاجرين يسكنون بالشوارع وعلى الأرصفة ويقومون بالبول والتبرز على الطرقات وفي الحدائق العامة، في ظلّ غياب دور مفوضية شؤون اللاجئين عن المهاجرين في العاصمة عدن، حيث لم تقم بتوفير ملاجئ خاصة بهم حتى الآن.

وتشهد مناطق تدفقًا كبيرًا للمهاجرين الأثيوبيين الذين يأتون عبر خليج عدن من دولة أرض الصومال قاصدين المملكة العربية السعودية ومتخذين عدن نقطة للانطلاق سيرًا على الأقدام إلى الحدود السعودية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق