​طارق صالح.. المجلس الرئاسي يعمل في انسجام كامل لاستعادة الدولة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> قال العميد عضو مجلس القيادة الرئاسي في الحكومة المعترف بها دوليًا إن ومخرجاتها أنتجت تغير سياسي كبير في الساحة اليمنية وأحدثت انتقال سلمي وسلس للسلطة.

وأكد أن مجلس القيادة الرئاسي يتكون من مختلف القوى السياسية في الساحة اليمنية، وحظي بإجماع كل اليمنيين الذين حضروا المشاورات، ومباركة المجتمع الدولي، ودعم الأشقاء في العربي بقيادة السعودية والإمارات.

وجاءت تصريحات العميد طارق في لقاء عقده أمس الأول ضم قيادات السلطة المحلية ومدراء المكاتب التنفيذية والمشايخ والوجهاء والأعيان في مديريات الساحل الغربي بتعز.

وأكد أن مجلس القيادة الرئاسي يعمل في انسجام كامل لإعادة مؤسسات الدولة وتفعيلها، مشيرًا إلى أن هناك خطة لإنعاش العاصمة المؤقتة على مستوى البنى التحتية لخلق نموذج يحتذى به ليستطيع المواطن في المناطق المحررة أن يعيش في أمن واستقرار ويحوز على خدمات الدولة، وأن تكون هناك مؤسسات فاعلة ترعى المواطن، بتفاعل الجانب الحكومي وتكاتف جهود الجميع.

وأضاف أن "مهام مجلس القيادة الرئاسي لإدارة المرحلة الانتقالية، إحلال السلام في واستعادة الدولة وإنهاء الانقلاب بالطرق السلمية، وكل الخيارات متاحة أمام القوى اليمنية التي تقاتل لاستعادة الدولة وتثبيت الأمن والاستقرار في المنطقة ومنع المشاريع الخارجية".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق