اليمن.. قتلى وقصف قرى سكنية وإسقاط مسيرة حوثية ضمن خروقات الهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> قتل جندي وأصيب آخر، الاثنين، جراء قصف مدفعي لميليشيا استهدف موقعا عسكريا لقوات الجيش اليمني في محافظة الجوف، شمال شرقي البلاد، ضمن خروقات الميليشيا المتصاعدة للهدنة الأممية المعلنة مطلع شهر أبريل الماضي.

وقال المركز الإعلامي للجيش اليمني، إن استهدقت موقعا عسكريا لقوات الجيش في جبهة الجدافر شرق مديرية الحزم مركز محافظة الجوف بقذيفة، أودت بحياة جندي وإصابة آخر.

كما أعلنت قوات الجيش اليمني، إنها أسقطت طائرة مسيّرة تابعة لميليشيا الحوثي أثناء تحليقها باتجاه المواقع العسكرية في الجبهة الشمالية الغربية لمحافظة .

وتواصل ميليشيا الحوثي بشكل يومي هجماتها على مواقع الجيش والدفع بالعربات والدبابات إلى الخطوط الأمامية واستحداث الخنادق، مستغلة الهدنة الإنسانية التي بدأت مطلع أبريل الماضي.

في السياق، شنت ميليشيا الحوثي الإرهابية، الاثنين، قصفًا بمختلف أنواع الأسلحة، مستهدفةً قرى سكنية غرب محافظة ، جنوب غربي .

وقالت مصادر محلية، إن ميليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا، قصفت، مع أول أيام عيد الفطر المبارك، قرى آهلة بالسكان في مديريتي التعزية وجبل حبشي بشتى أنواع الأسلحة.

وبحسب المصادر فإن القصف المدفعي وقناصة ميليشيا الحوثي حرمت أبناء هذه المناطق من تأدية صلاة العيد أو الفرح به.

وتتعمد ميليشيا الحوثي الإرهابية شن هجماتها الصاروخية، مستهدفةً المناطق والأحياء الآهلة بالسكان في مدينة تعز وأطرافها الريفية، وذلك ضمن خروقاتها المستمرة للهدنة الإنسانية التي ترعاها الأمم المتحدة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق