الجيش اليمني: نتأهب لمعركة حاسمة إن لم يلتزم الحوثي بالهدنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> اكد رئيس هيئة الأركان العامة لدى الجيش اليمني، قائد العمليات المشتركة، الفريق الركن، صغير حمود بن عزيز، أن القوات اليمنية المسلحة جاهزة لخوض ما سمّاها "المعركة الفاصلة" لتحقيق النصر، في حال عدم التزام ميليشيات بالهدنة التي أعلنتها الأمم المتحدة.

وقال خلال جولته التفقدية لقوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية، في جبهات القتال، جنوب محافظة ، أمس الاثنين، إن "الجميع مع القوات المسلحة في معركتها لاستعادة الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار لليمن والمنطقة"، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ".

كما أشاد رئيس هيئة الأركان العامة بالدعم الكبير والمساندة الفاعلة الذي تقدمه دول تحالف دعم ، بقيادة المملكة العربية السعودية للقوات المسلحة وللشعب اليمني في مختلف المجالات.
خروقات متواصلة

إلى ذلك، أجرى رئيس مجلس القيادة الرئاسي في ، الدكتور، رشاد العليمي، اتصالا هاتفيا برئيس هيئة الأركان العامة لدى الجيش اليمني، للاطلاع على تفاصيل الوضع الميداني في مسرح العمليات والخروقات المتواصلة لميليشيات الحوثيين للهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة، "في ظل الالتزام التام للقوات المسلحة بتوجيهات القيادة السياسية بوقف إطلاق النار"، بحسب ما نقله الموقع الرسمي للقوات اليمنية المسلحة.

وجدد رئيس هيئة الأركان العامة، تأكيده على أن جاهزية القوات المسلحة في أعلى مستوياتها لتنفيذ توجيهات القيادة السياسية.

يذكر أن الأمم المتحدة أعلنت في الأول من أبريل الماضي، موافقة الأطراف اليمنية على هدنة تستمر شهرين بدأت في اليوم التالي، ووقف شامل للعمليات العسكرية، إلى جانب فتح مطار إلى وجهات إقليمية محددة سلفاً، فضلاً عن الموافقة على دخول سفن تحمل وقوداً إلى ميناء .

وأتى هذا الإعلان في حينه تزامناً مع التي أعلن فيها تشكيل مجلس قيادة رئاسي في اليمن، ليتولى إدارة الدولة سياسيا وعسكريا وأمنيا طوال المرحلة الانتقالية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق