شركات الطاقة الغربية تتكبد خسائر بانسحابها من روسيا والصين والهند تحل محلها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
> تكبدت شركات النفط والغاز الغربية العملاقة خسائر فادحة بانساحابها من روسيا، في حين استغلت الشركات الصينية والهندية هذا الفراغ وقررت أن تحل محلها.

وفقًا لأكبر بوابة معلومات وأخبار يابانية "Yahoo News Japan"، فقد أصدرت الحكومة الهندية تعليماتها للشركات المملوكة للدولة في منطقتها ببدء الاستثمار في حقل الغاز الروسي "سخالين 1"، بعد انسحاب الشركات الغربية منه.

وقالت مصادر إن الهند تتحدث عن استحواذها على حصة "ExxonMobil" الأمريكية في "ساخلين- 1" وكذلك أسهم "BP" البريطانية في شركة النفط العملاقة "روسنفط".

وفي فبراير الماضي أعلن مجلس إدارة شركة النفط البريطانية "BP" عن خروجها من رأس مال شركة "روسنفط"، الذي تمتلك فيه 19.75% منذ عام 2013، ومن مشروع مشترك مع شركة حكومية روسية.

وتتوقع الشركة البريطانية انخفاض أصولها في روسيا بمقدار 4 مليارات دولار.

وفي وقت سابق، تحدثت تقارير أن شركة "شل" البريطانية-الهولندية، التي أعلنت أيضا انسحابها من روسيا، بدأت مفاوضات مع شركة صينية بشأن بيع حصتها في أكبر مشروع للغاز الطبيعي المسال في روسيا، "سخالين -2".

وقالت مصادر إن الشركة الصينية هي "المشتري الوحيد" الذي يمكن لشركة شل الاعتماد عليه، مما يفاقم بشدة من موقفها التفاوضي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق