اخبار اليمن - انسحاب مفاجئ للجيش الصومالي من الجنوب.. والشباب الإرهابية تتقدم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
سياسة

العين الإخبارية - مقديشو- أيانلي عبدي

الخميس 2020/10/8 11:51 م بتوقيت أبوظبي

انسحب الجيش الصومالي، اليوم الخميس، بشكل مفاجئ من بلدة بصرة ومناطق أخرى تابعة لمدينة بلعد، 30 كم شمالي العاصمة الصومالية مقديشو، بمحافظة شبيلي الوسطى جنوبي البلاد. 

في المقابل، سيطرة حركة الشباب الإرهابية سيطرتها على البلدة و6 مناطق قريبة منها، دون اشتباك وشرعت في بسط نفوذها.

ونشر التنظيم الإرهابي عناصره بالمناطق المحيطة ببلدة بصرة بشكل كثيف، تحسبا لهجوم عكسي من الجيش الصومالي.

ونفذت القوات المسلحة الصومالية حملة عسكرية واسعة في ضواحي مدينة بلعد خلال الأسابيع الماضية أسفرت عن مقتل عشرات الإرهابيين.

ولم تعلق قيادة الجيش الصومالي على أسباب الانسحاب المفاجئ، حيث يأتي هذا الانسحاب بعد أن لقي 6 عسكريين صوماليين مصرعهم وأصيب 4 آخرين، أمس الأربعاء، جراء تفجير لغم أرضي في عربة عسكرية رباعية الدفع كانت تقلهم، غربي بلدة بلعد 30 كم شمالي العاصمة مقديشو.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن - انسحاب مفاجئ للجيش الصومالي من الجنوب.. والشباب الإرهابية تتقدم في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع بوابة العين وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي بوابة العين

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق