اخبار اليمن - أحلام اليمني تظهر دليل براءتها بعد الصور المسيئة: سكاكين الغدر طعنتني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
فن

العين الإخبارية - صفوت دسوقي

الخميس 2020/9/10 04:36 م بتوقيت أبوظبي

تعرضت المطربة الليبية أحلام اليمني لعاصفة من الهجوم، خلال الساعات الماضية من جانب عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ فوجئت بانتشار صور وفيديوهات لها، تظهر خلالها وهي رفقة شاب وفي أوضاع مخلة بالآداب.

في المقابل، لم تلتزم "أحلام اليمني" الصمت، وردت على منتقديها بدليل براءتها ونشرت صورة من عقد زواجها بالشاب الذي ظهر معها في الصور المسيئة، وذلك عبر حسابها الشخصي على موقع فيسبوك.


وقالت اليمني: "التزمت الصمت لمدة يومين وسكاكين الغدر من القريب قبل الغريب طعنتني في الظهر، تم الاعتداء على خصوصيتي ونشر صوري وانتهاك عرضي وشتمي بأسوء الألفاظ ووصفي بأقبح الأوصاف، لم يستر عرضي إلا القليل من أبناء وطني ليبيا".

وتابعت: "صدمتني أخلاق البعض من أولاد وبنات بلدي، الذين لا يرحمون ولا يسترون، ورغم كل ماحدث لي ودخولي في حالة نفسية سيئة كانوا ينهشون لحمي وكأنهم ينتظرون تلك اللحظة حتى ينتقمون مني فيها لماذا لا أعرف؟".


وواصلت حديثها: "من خلال هذا البوست أنشر عقد زواجي الذي تم في ، فهل هذه الصورة تكفيكم حتى تبتعدون بشركم وحقدكم عني؟".

وأضافت: "زوجي تعرض للظلم، وقد ظُلمت معه في مجتمع تحجر قلبه ولا يحمل أي رحمة أو شفقة".


وأشارت إلى أن ما حدث معها يعد تشهيرا ويندرج تحت مسمى الجرائم الإلكترونية التي يعاقب عليها القانون.

واختتمت أحلام اليمني حديثها بأنها أخفت خبر زواجها لأسباب خاصة.


يذكر أن أحلام اليمني بدأت مسيرتها الفنية منذ الطفولة، وتعد مطربة شعبية شهيرة، واجهت صعوبات كثيرة في البدايات بسبب رفض أسرتها احترافها الغناء، وبعد مرور سنوات نجحت في إقناعهم.

وقدمت أحلام خلال مسيرتها الفنية، العديد من الأغنيات الشعبية الليبية أبرزها "انبيعه وانبيعه بالدين، الحب ونارة، كل عام وأنت بخير، ندير خبر عمره ما صار، قولوا للخاين يرتاح".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق