اخبار اليمن - الحكومة اليمنية تحذر من استغلال الحوثي لاتفاق ستوكهولم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
سياسة

العين الإخبارية -

الأحد 2020/9/6 05:23 م بتوقيت أبوظبي

منذ اللحظة الأولى لتوقيع اتفاق ستوكهولم في العاصمة السويدية نهاية 2018، ومليشيات تسعى لوأده، وسط تحذيرات حكومية يمنية من استغلال الأمر في مناطق مختلفة.

تحذير جديد جاء على لسان وزير الخارجية في الحكومة ، محمد الحضرمي، لدى لقائه الأحد، القائم بأعمال السفارة الألمانية لدى ، يان كرواسر.

ونقلت وكالة "سبأ" الرسمية عن الحضرمي قوله، إن "يتخذون من اتفاق ستوكهولم ووقف إطلاق النار في دافعاً للتصعيد العسكري في المناطق الأخرى"، مؤكدا أن بلاده "لن تقبل بهذا الأمر أبدا ولن يستمر". 

ولفت وزير الخارجية إلى أن الانقلابيين يعملون "على تقويض عمل بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، وارتكاب العديد من الخروقات التي تهدد وقف إطلاق النار".

وفي هذا الصدد، أكد حرص الحكومة الشرعية على الوصول إلى سلام شامل ومستدام وفقا للمرجعيات المتفق عليها، موضحا أن تعنت الحوثيين وحربهم العبثية يشكل العائق الحقيقي لجهود مارتن جريفيث إلى اليمن.

في سياق متصل، جدد الحضرمي المطالبة بنقل مقر البعثة الأممية إلى مكان محايد في محافظة الحديدة، حتى يتسنى لها العمل بحرية.

وفي معرض حديثه حول المحاولات العسكرية الانتحارية اليائسة لمليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة والجوف، أكد أنها "تكسرت أمام شجاعة وصمود أبناء الجيش الوطني".

وخلال الآونة الأخيرة، كثف الحوثيون من خروقاتهم لوقف إطلاق النار بالحديدة، والتي تجاوزت الـ75 خرقا خلال الساعات الماضية، بزيادة أكثر من 30 عن متوسط الأيام الفائتة، وفق ما أكده مصدر في غرفة عمليات لـ"العين الإخبارية".

وتنوعت الخروقات الحوثية، بين قصف بالمدفعية الثقيلة على مناطق "التحيتا" و" حيس" و"الجبلية "، فضلا عن إطلاق الطائرات المسيرة بدون طيار، والتي تم اعتراض وتدمير 2 منها، أمس السبت، في سماء مدينة الدريهمي، جنوبي الحديدة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق