فساد مهول لجيش #الاخوان في #مأرب

عدن لنج 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

يسعى حزب الاصلاح الى انشاء دولة له مصغرة في محافظة مارب الغنية بالنفط والغاز ويسعى كذلك للتمدد الى محافظة ، حيث تغلغل الاخوان في الجيش التابع للشرعية حتى سيطروا عليه واصبح جيش تابع للاصلاح


حيث يمتنع الإصلاح عن توريد إيرادات الغاز الى البنك المركزي في ، في حين يصرف مبالغ كبيرة على ما يسمى بالجيش الوطني(جيش الاخوان )
وكشفت مصادر نقابية في شركة صافر النفطية عن فساد غير محدود ونهب جائر تقوم به مافيا المال والسلطة برئاسة سلطان العرادة الاخواني والمعين من قبل هادي محافظاً لمحافظة .


وقالت المصادر إن ما يتم نهبه من إيرادات نفط وغاز مأرب يصل إلى ٣ ملايين دولار شهريا، يستلمه العرادة باسم أبناء مأرب، دون أن يصل لأبناء المحافظة شيء.


ورصد الصحفي اليمني، محسن الكثيري المرادي، عبر صفحته على «توتير» فساد مأرب، ونهب حزب الإصلاح، لإيرادات الدولة من النفط والغاز بما يقدر بأكثر من 540 مليار ريال إيرادات النفط والغاز خلال ثلاث سنوات، لاستخدمها في دعم نفوذ الإخوان في ، لافتًا إلى أن أموال الدولة اليمنية في مأرب لا تذهب للحكومة أو البنك المركزي اليمني في عدن، بل تذهب إلى دُويلة الإخوان في مأرب، ويتم صرف مرتبات العسكريين الموالية للإخوان في مأرب.


ويقول السياسي اليمني والقيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، كامل الخوداني، إن وقائع فساد الإخوان كثيرة جدًا ومتعددة، فهي ليست مقتصرة على نهب المساعدات الإنسانية في اليمن، ولكن أيضًا على مستوي مؤسسات الحكومة والجيش، إذ يسيطر الإخوان على أغلب المناصب في الحكومة الشرعية ويديرونها، وتسير وفق مخططات حزب الإصلاح.


يقول احد منتسبي الجيش في مأرب من المنتمين لـ "الاخوان" انه يتسلم ما بين (200 الى 250) الف ريال مرتبا شهريا، لكنه يقول ان هذا الراتب قد لا يأتي بوقته لكنه منتظما في الصرف، ولميفصح عن المعايير المتعبة في اعتماد رواتب عالية لا يتحصل عليها نظرائه في بقية الوحدات والتشكيلات العسكرية في بقية المحافظات المحررة.


ولم يقف عبث دولة مأرب الاخوانية عند هذا الحد، بل تعداه الى العبث بالرتب العسكرية والترقيات، ليس وفقا لمعايير وشروط عسكرية معمول بها ومتعارف عليها، في وحدات الجيش اليمني، والاكاديميات العسكرية، بل وفقا للانتماء الحزبي، والانقياد لتوجيهات "تنظيم الاخوان"، يقول أحدهم اخي يعمل منذ اكثر من عشرين عاما في الجيش اليمني، بينما شقيقي الذي لم يمضِ في "مأرب" اكثر من ثلاث سنوات اصبح برتبة نقيب، وراتبه ثلاثة اضعاف لراتب اخي الذي شاب رأسه وهو في الجيش اليمني، وعن المعيار، قال ذلك التحق بتشكيلات "الاخوان" بمأرب، بينما شقيقي الاكبر منضبط بالتراتبية العسكرية وقوانين الترقيات العسكرية لايزال دون تلك الرتبة بمستويات.


وفي حديث لمسؤولين عسكريين في مأرب لا ينتمون لـ "الاخوان" أشاروا الى ان من اسباب الخيانات التي تحدث في بعض الجبهات والمواقع، تعود بدرجة أساسية الى اتباع معايير غير عادلة في الترقيات والتعيينات العسكرية، تقوم على الانتماء للجماعة، والواسطات، والمعرفة بالمقربين من الجنرال علي محسن، دون وعدم مراعاة الاقدمية، والكفاءة والانضباط، وهوما يدفع البعض الى الانتقام بطريقته من هذا السلوك، ليصبح الشك سائدا في اطر هكذه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر فساد مهول لجيش #الاخوان في #مأرب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق