وزير الداخلية يهنئ نظيره بالمملكة العربية السعودية بيوم التأسيس للمملكة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
بعث وزير الداخلية اللواء الركن إبراهيم حيدان اليوم برقية إلى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية الشقيقة الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب هنأه خلالها بذكرى التأسيس للمملكة.

وقال وزير الداخلية إنه لمن دواعي سروري وأصالة عن نفسي ونيابة عن قيادة وزارة الداخلية اليمنية وكافة منتسبي الوزارة، أن نهنئكم بذكرى يوم التأسيس للمملكة العربية السعودية الشقيقة الذي يصادف الـ 22 من فبراير من كل عام.

منوها أن هذه المناسبة الوطنية تجسد العمق التاريخي والحضاري والثقافي للمملكة العربية السعودية، حيث تم إعلان تأسيس الدولة السعودية الأولى عام 1727 م. ومنذ ذلك اليوم والمملكة في تطور متسارع، ونهضة مستمرة، توجتها هذه الفترة الزاهرة من الازدهار والتطور في ظل قيادتها الحكيمة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين جلالة بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير ، حفظهما الله. وما تشهده المملكة اليوم من نهضة تنموية في مختلف المجالات والقطاعات، لهو خير دليل على حكمة وحنكة قيادتها، وريادتها على المستوى الإقليمي والدولي.

وجاء في برقية التهنئة (ستظل المملكة وكما عهدها الجميع، السند والعون لأشقائها في الدول العربية والإسلامية وبينها بلادنا، من خلال مواقفها وأدوارها العروبية المشرفة في مساندة ودعم قيادة وحكومة وشعبا؛ من أجل إنهاء انقلاب مليشيا الإرهابية المدعومة إيرانيا ، وإنهاء الخراب الذي فرضته تلك المليشيات الإرهابية).
متمنيا للمملكة قيادة وحكومة وشعبا، دوام التقدم والنمو والازدهار. وإن يجنبها الله كل مكروه.

نص برقية التهنئة :

صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز
وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية الشقيقة الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب المحترم

تحية طيبة وبعد،،،

باسمي شحصيا ونيابة عن كافة منتسبي وزارة الداخلية اليمنية نهنئكم بذكرى يوم التأسيس للمملكة العربية السعودية الشقيقة الذي يُصادف الـ 22 من فبراير من كل عام. هذه المناسبة الوطنية تجسد العمق التاريخي والحضاري والثقافي للمملكة العربية السعودية، حيث تم إعلان تأسيس الدولة السعودية الأولى عام 1727م. ومنذ ذلك اليوم والمملكة في تطور متسارع، ونهضة مستمرة، توجتها هذه الفترة الزاهرة من الازدهار والتطور في ظل قيادتها الحكيمة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، حفظهما الله. وما تشهده المملكة اليوم من نهضة تنموية في مختلف المجالات والقطاعات، لهو خير دليل على حكمة وحنكة قيادتها، وريادتها على المستوى الإقليمي والدولي.
وستظل المملكة وكما عهدها الجميع، السند والعون لأشقائها في الدول العربية والإسلامية وبينها بلادنا، من خلال مواقفها وأدوارها العروبية المشرّفة في مساندة ودعم اليمن قيادة وحكومة وشعبا؛ من أجل إنهاء انقلاب مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيا، وانهاء الخراب الذي فرضته تلك المليشيات الإرهابية.
وبمناسبة يوم التاسيس العظيمة فإننا نجدد لكم أسمى آيات التهاني والتبريكات، ونتمنى للمملكة قيادة وحكومة وشعبا، دوام التقدم والنمو والازدهار. وأن يجنبها الله كل مكروه.
سائلين الله لكم دوام الصحة والسعادة..
وكل عام وأنتم بخير..

أخوكم اللواء الركن/
إبراهيم حيدان
 وزير الداخلية


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق