وزير الاعلام والثقافة يعلن 21 فبراير من كل عام يوماً وطنياً لخط المسند

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصدر وزير الإعلام والثقافة والسياحة، معمر الارياني، اليوم الثلاثاء، قراراً بإعلان الحادي والعشرين من فبراير من كل عام يوماً وطنياً لخط المسند، تفاعلاً مع دعوات المؤرخين والمثقفين والباحثين والمطالبات الشعبية بتخصيص يوم من كل عام لخط المسند اليمني، ونظراً لما يمثله الخط المسند من إرث حضاري يعبر عن روح الهوية اليمنية التاريخية باعتباره جزء لا يتجزأ من التراث الثقافي والحضاري اليمني.

ووجه معمر الإرياني، القطاعات المختصة بالوزارة ومكاتبها في العاصمة المؤقتة وباقي المحافظات، لتنفيذ القرار وإقامة الفعاليات الاحتفالية بهذا اليوم من كل عام في جميع محافظات الجمهورية، ودعوة المؤرخين والباحثين والفنانين والشعراء والكتاب والصحفيين والمذيعين والناشطين وكافة أطياف الشعب في جميع المحافظات للمشاركة باحتفالات يوم المسند اليمني في الحادي والعشرين من فبراير من كل عام كلاً بطريقته واسلوبه تعزيزاً للثقافة والهوية والتراث اليمني، على ان يتم الاعداد المبكر لاقامة الفعاليات والأنشطة التي تليق بهذه المناسبة ابتداء من العام القادم.

كما وجه الوزير الإرياني، بإدراج برامج تثقيفية وتوعويّة خاصة بالخط المسند في القنوات الفضائية والإذاعات والصحف والهيئات والمؤسسات الثقافية الرسمية، وكذا توجه الدعوة للمشاركة الشعبية ومنظمات المجتمع المدني لضمان الاحتفاء الواسع في احياء هذا اليوم والاحتفال به وتخليده


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق