اجتماع موسع برئاسة وزيرا المالية والصحة لمناقشة خطط تطوير مستشفى الجمهورية في عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ناقش اجتماع موسع عقد في العاصمة المؤقتة ، اليوم، برئاسة وزيرا المالية سالم بن بريك، والصحة العامة والسكان الدكتور قاسم بحيبح، خطط تطوير هيئة مستشفى الجمهورية العام النموذجي في عدن، ومعالجة أوضاع الكادر الوظيفي بالهيئة.

وركز الاجتماع الذي ضم نائب وزير المالية هاني وهاب، وعدد من وكلاء وزارات المالية والصحة والخدمة المدنية والتأمينات، ورئيس هيئة مستشفى الجمهورية في عدن، وعدد من المعنيين في الوزارات والأمانة العامة لرئاسة الوزراء والمستشفى، على الشروع بإنشاء سور المستشفى لحماية حرمها من العبث، والاهتمام بتحسين أقسام الطوارئ والعيادات الخارجية، وإضافة الملحقات الضرورية اللازمة، وإيجاد الحلول لمعالجة أوضاع الكادر الوظيفي، وذلك بهدف الارتقاء بكفاءة المستشفى وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأكد وزير المالية، حرص الحكومة على دعم القطاع الصحي والهيئات والمستشفيات والمراكز الصحية ومنها هيئة مستشفى الجمهورية في عدن من أجل توفير احتياجات المستشفى وتطويرها كونها تعد أحد أكبر المستشفيات التي تخدم شريحة كبيرة من المواطنين.

فيما نوه وزير الصحة، بالجهود الحكومية في دعم القطاع الصحي ودعم المنشآت الصحية، وتحسين أوضاعها لتمكينها من تقديم أفضل الخدمات للمواطنين وفقاً للإمكانيات المتاحة.

كما أكد المشاركون في الاجتماع، على ضرورة تكاتف جهود كافة الجهات الحكومية المعنية والعمل بروح الفريق الواحد من أجل تطوير هيئة مستشفى الجمهورية في عدن والارتقاء بالخدمات الطبية والعلاجية بالمستشفى، ومعالجة أوضاع كادرها الوظيفي وفقاً للإجراءات القانونية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق