وزير النفط والمعادن يثمن دعم واهتمام مجلس القيادة والحكومة بالقطاع النفطي والمعدني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
ثمن معالي وزير النفط والمعادن الدكتور سعيد سليمان الشماسي دعم واهتمام القيادة السياسية بالقطاع النفطي والمعدني ممثلا بفخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي وأعضاء مجلس القيادة ودولة رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك.

جاء ذلك خلال تراسه كلمة له اليوم الاثنين في الجلسة التشاورية للوحدات النفطية التابعة للوزارة والتي عقدت في العاصمة المؤقتة ، وأشار وزير النفط والمعادن بأن اللقاء التشاوري السنوي للعام 2024 والذي عقد برعاية كريمة من فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي ورئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك مشيدا بحضور ومشاركة دولته الكريمة اللقاء والذي يأتي انطلاقا من الحرص والمتابعة المستمرة للنهوض بالقطاع النفطي والمعدني وذلك لما يمثله من أهمية للاقتصاد الوطني ، واوضح الوزير الشماسي أن انعقاد الجلسة التشاورية سينتج عنها عددا من التوصيات والقرارات التي تتعلق بتنمية وحشد الموارد المالية للمساهمة والنهوض بهذا القطاع الحيوي المهم لرفد الاقتصاد الوطني وبما يسهم في تحريك عجلة التنمية والبناء، وفق خطط وبرامج استثمارية تساهم في تنويع عائدات الصادرات النفطية لافتا الى الظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد جراء التهديدات الحوثية على المنشآت والموانئ النفطية وتوقف تصدير النفط الخام منذ أكتوبر 2022 ومانتج عنه من اضرار جسيمة على الجانب الاقتصادي والانساني والتنموي.

وأكد وزير النفط والمعادن الدكتور سعيد الشماسي بان الوزارة ستعمل جاهدة على مواصلة الإصلاحات والعمل على تعزيز الرقابة والشفافية والحوكمة وترشيد الانفاقات داعيا على أهمية مضاعفة الجهود لتطوير العمل المؤسسي وتحسين جودة الأداء وتعزيز التعاون والتنسيق والشراكة بين مختلف الوحدات بالوزارة .

والجدير بالذكر أن رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك ، قد اكد خلال حضوره اللقاء التشاوري السنوي لوحدات وزارة النفط والمعادن على أهمية خروج اللقاء التشاوري في الانتقال الى التخطيط لرفع كفاءة الأداء وتطبيق مبدأ الشفافية والمحاسبة والعمل على ترشيد النفقات ،لافتا الى أن هناك العديد من المهام الأساسية التي ينبغي استكمالها ومنها رفع كفاءة المؤسسات العاملة في القطاع النفطي والتعديني والاهتمام بالبناء المؤسسي والتدريب ومواصلة برنامج الإصلاحات في هذا القطاع.

حضر اللقاء التشاوري كلا من الدكتور رشيد بارباع رئيس مكتب المستشارين بالوزارة والاستاذ طلال بن حيدره وكيل وزارة النفط والمعادن للشؤون المالية والإدارية والاستاذة ندى أمان وكيل الوزارة المساعد لشؤون الغاز والاستاذ محمد عوض ثابت المدير العام للمؤسسة اليمنية للنفط والغاز والاستاذ وضاح بن بريك نائب مدير عام المؤسسة اليمنية للنفط والغاز والمهندس خالد باحميش رئيس هيئة استكشاف وإنتاج النفط والمهندس احمد اليماني رئيس هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية والدكتور عبدالله عمير المدير العام التنفيذي لشركة الاستثمارات النفطية والمعدنية والمهندس محمد بن سميط المدير العام التنفيذي لشركة بترو مسيلة لاستكشاف وانتاج البترول والمهندس سالم كعيتي المدير العام التنفيذي لشركة صافر لعمليات الاستكشاف والإنتاج والمهندس أحمد مسعد المدير العام التنفيذي لشركة مصافي عدن والمهندس طارق منصور المدير العام التنفيذي لشركة النفط اليمنية والمهندس محسن وهيط المدير العام التنفيذي للشركة اليمنية للغاز والاستاذ حسن الجنيد مدير عام مكتب الوزير وعدد من المسؤولين والمختصين بالوحدات التابعة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق