الحوثيون يعلنون عن تعرض محافظة صعدة لقصف أميركي بريطاني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قالت وسائل إعلامية تابعة للحوثيين في اليمن، الجمعة، إن غارات أميركية بريطانية استهدفت منطقة القطينات في محافظة صعدة.

وأفادت وكالة "سبأ" في نسختها التابعة للحوثيين بأنّ "عدوانًا أميركيًا بريطانيًا استهدف بغارتين منطقة القطينات بمديرية باقم في محافظة صعدة"، من دون أن تشير إلى أي تفاصيل حول الهجوم. فيما قالت قناة "المسيرة" إنّ "العدوان الأميركي البريطاني استهدف محافظة الحديدة منذ فجر أمس (الخميس) بـ13 غارة".

وتعد الحديدة إحدى أهم المحافظات اليمنية، كونها تحوي ثلاثة موانئ حيوية، إضافة إلى امتلاكها شريطاً ساحلياً طويلاً.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت القيادة المركزية الأميركية "سنتكوم" عن شن ضربات على 4 زوارق مفخخة و7 صواريخ مضادة للسفن في مناطق سيطرة الحوثيين باليمن.

ومنذ 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الفائت، نفّذ الحوثيون عشرات الهجمات على سفن تجارية في البحر الأحمر وبحر العرب يشتبهون بأنها مرتبطة بإسرائيل أو متّجهة إلى موانئها، مؤكدين أن ذلك يأتي دعماً لقطاع غزة الذي يشهد حرباً إسرائيلية مدمرة في أعقاب عملية "طوفان الأقصى"، التي نفذتها حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) رداً على جرائم الاحتلال.

ويوم الخميس، أعلن زعيم جماعة (الحوثيين) في اليمن عبد الملك الحوثي أن حركة السفن الإسرائيلية توقفت نهائيا في البحر الأحمر بسبب العمليات التي تشنها جماعته.

وقال الحوثي إن "حركة السفن الإسرائيلية توقفت نهائيا من باب المندب وعبر البحر الأحمر، وهذا إنجاز وانتصار حقيقي"، مضيفاً أن "العدو الإسرائيلي لجأ إلى الاعتماد على سفن مستأجرة لحمل بضائعه، وباستهدافها، أصبح الوضع صعبا عليه".

ومنذ مطلع العام الجاري، يشن التحالف الذي تقوده واشنطن غارات، يقول إنها تستهدف "مواقع للحوثيين" في مناطق مختلفة من اليمن، رداً على هجماتهم في البحر الأحمر. وإثر الضربات الغربية، بدأ الحوثيون استهداف السفن الأميركية والبريطانية في المنطقة، معتبرين أن مصالح البلدين أصبحت "أهدافاً مشروعة".


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عدن الغد ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عدن الغد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق