الضالع.. رئيس العمليات المشتركة وقائد الحزام الأمني ينهيان خلاف قبلي بمنطقة مريس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

قام رئيس العمليات المشتركة لمحور الضالع القتالي العميد عبدالله مهدي سعيد، وقائد قوات الحزام الأمني بالمحافظة العميد أحمد قائد القبه، وعدد من قيادات محور الضالع وبمشاركة وجهاء وأعيان من أبناء منطقة مريس، صباح اليوم الاثنين، بإنهاء وتيرة الخلاف بين قبيلتين

وأوقف العميد مهدي والقبه خلال الزيارة عملية  إطلاق النار بين الأطراف المتنازعة على قطعة أرض وسحب المجاميع المسلحة من داخلها والإمساك بالأشخاص المتسببين بالحادثة وإعادة الأوضاع إلى مجاريها الصحيحة.

وأكد العميد "مهدي والقبه" أثناء حسم الخلاف حرص قيادة إلى جانب أبناء مريس، لتجنيب المنطقة من الثأرات والصراعات القبلية، وشددا على أهمية تجاوز الخلافات والامتثال للقانون باعتباره الطريق الصحيح للإنتصار للحقوق.

وقال العميد "مهدي والقبه" أمام مشائخ وأعيان مريس " لن نسمح لأي جهة أو مجموعة  أن تجر مريس وغير مريس إلى مستنقع الفوضى و الاقتتال، فمريس لا تحتاج إلى فتح جبهة داخلية أخرى بقدر ما تجترجه كل يوم في جبهات القتال والتصدي للمليشيات الحوثية"

وأوضحا " بأن مريس الكتف الآخر للضالع وأن أي محاولات تسعى لتمزيق نسيجها سنكون لها بالمرصاد، مؤكدا أن أي جهة تدعي بالحق عليها الانصياع للقانون والامتثال أمامه، دون إستخدام السلاح والإقبال على الطيش"


*من مهيب الجحافي 


0 تعليق