القربي: بوفاة الدكتور المقالح فقدت اليمن قامة فكرية وأدبية لا تعوض

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد ) خاص

نعى وزير الخارجية اليمني الأسبق  "ابوبكر القربي" رحيل الدكتور عبدالعزيز المقالح والذي وافته المنية أمس الاثنين.

وقال القربي: فقدت والعالم العربي بوفاة الدكتور عبدالعزيز المقالح قامة فكرية وأدبية لا تعوض ورجل من رجال ثورة 26 سبتمبر المدافع عن قيم حرية الرأي.

واستذكر القربي حياة المقالح وما قدمه لليمن وجامعة طوال فترة حياته حيث قال: عملنا معا على مدى 12 في العصر الذهبي لجامعة صنعاء اصبح فيها التعليم العالي بدعم الرئيس صالح حينها في متناول أبناء عدد من أبناء محافظات واب والحديدة وذمار والبيضاء وتم فتح كليات الطب والزراعة والهندسة.

وأضاف القربي : كل هذه الانجازات رصيد يجب أن نتذكره لاسهامات رجل اتسم بالتواضع والقناعة ولم يبخل على من أراد أن يستزيد من معين إبداعه في والادب والنقد.

وتابع القربي عن المقالح: ويكفيه فخراً انتاجه الفكري ومؤلفاته ومكانته بين المفكرين العرب وفي قلوب من عرفه ومن نهل من علمه.

واختتم القربي تدوينتهُ بالترحمِ على روح الدكتور المقالح قائلاً: " رحمه الله وجزاه عن اليمن وأبنائها خيرا وعزاء جميلا لأسرته وكل محبيه.


0 تعليق