وزير الخارجية يلتقي رئيس مجلس النواب الاردني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)سبأ:

التقى وزير الخارجية وشؤون المغتربين، الدكتور أحمد عوض بن مبارك اليوم في الرباط، رئيس مجلس النواب المغربي راشيد العلمي، وذلك في إطار زيارته الرسمية للمملكة المغربية.

وخلال اللقاء نوه وزير الخارجية بالمواقف المغربية الصادقة في دعم الشعب اليمني وحكومته ، والتي توجت خلال الزيارة بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات والبرامج التنفيذية في عدد من القطاعات.

وجرى استعرض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها، مشيرا إلى أهمية تكثيف أوجه التعاون بين المؤسسات التشريعية، لتطوير العلاقات الثنائية بينهما و بما يحقق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين.

واشار الى تطورات الأوضاع في وما جلبه الانقلاب من مآسي وازمات يتجرعها الشعب اليمني حتى يومنا هذا، موضحا الدور الإيراني التخريبي الذي ما زال يعمل على بث روح الكراهية والطائفية والعنصرية، ويسعى إلى زعزعة امن المنطقة عبر ارسال كل أنواع الأسلحة التدميرية إلى مليشياته، التي انسلخت من عروبتها لتصبح مجرد تابع واداة لمشاريعه الدخيلة..مؤكدا أن الشعب اليمني اصبح يعي خطورة هذا المشروع وأن تاريخه وعراقته كفيل بإيقاف المؤامرات الذي تسعى للنيل منه.

من جانبه أشار رئيس مجلس النواب المغربي إلى العلاقات الوطيدة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين الذي يربطهما التاريخ والمصير المشترك،  مؤكدا أن المغرب تقف بكل امكانياتها في دعم الشعب اليمني وحكومته الشرعية حتى يعود له امنه واستقراره وازدهاره.

مشيدا بما تحقق خلال الزيارة من نتائج تعكس العلاقات الاخوية الصادقة بين البلدين، واعتبارها منطلقا لتعزيز التعاون في كل المجالات، لافتا إلى أهمية التعاون البرلماني بين البلدين، و داعيا  في هذا الصدد رئيس إلى زيارة المملكة المغربية لبحث مسارات التعاون المشترك.
كما شدد على موقف المملكة المغربية الداعم لكل ما من شأنه الحفاظ على وحدة وامن واستقرار اليمن.

حضر اللقاء، سفير اليمن لدى المغرب عزالدين الاصبحي، و رئيس دائرة مكتب وزير السفير عبدالقادر هادي، ومسؤول الوطن العربي بمكتب وزير الخارجية  محمد بعكر.


إخترنا لك

0 تعليق