صلح قبلي بردفان ينهي قضية قتل بالخطأ حدثت بالساحل الغربي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
ردفان ( الغد) خاص:

أنهى صلح قبلي بمديرية ردفان - الحبيلين محافظة أمس الجمعة قضية قتل بالخطأ حدثت بالساحل الغربي في العام الماضي، قتل على إثرها الشهيد باذن الله " عبد الرحمن ثابت قاسم الحجيلي " على يد زميل له من أبناء مديرية حبيل جبر المزاحمي ردفان، الجندي عماد عبد الرقيب.

 

وتمّت مراسم الصلح والتسامح في أجواء ود ومحبة بحضور عدد من قيادات ووجهاء ردفان، حيث حضر العميد فضل يحيى علي قائد محور قطاع الوزير هيثم قاسم والعميد مختار النوبي قائد اللواء الخامس دعم وإسناد وقائد محوري ابين كرش، والقائد زكي عبدالقوي قائد اللواء 20 قطاع الوزير هيثم قاسم، ومدير عام مديرية ردفان الشيخ فضل عبد الله احمد القطيبي، ومدراء أمن مديريات ردفان ومدراء امن رباعيات ردفان، وقيادات من المجالس المحلية والمجلس الانتقالي ومشايخ ووجها اجتماعية وحشد كبير من عموم ردفان.

 

وبصفتنا كشباب ردفان وحاملين رأيته ومحبيه نشكر كل من كان له دور وسعي في حل هذه القضية وخصوصاً الشيخ/ محمد صالح الحجيلي، والشيخ/ عبد الله علي ناشر، والدكتور/ سالم ذيبان المزاحمي الذين كان لهم الدور الأبرز والسعي الأكبر في حل هذه القضية وطي صفحتها إلى الأبد.

 

كما نتوجه بالشكر الخاص لوالد الشهيد الشيخ/ ثابت قاسم الحجيلي على ذلك الاستقبال الكريم وعلى الصفح العظيم الذي يليق بسمعته وتاريخه العريق، كابن لردفان ومحباً لها.

 

وختاماً أقول: "ردفان لحمة واحدة وبيت واحد تجمعنا الإخوّة وسنظل متماسكين متصالحين مهما كانت الظروف والأحداث".

 

*من ديّان الغزالي


إخترنا لك

0 تعليق