السفياني: تنظيم القاعدة يقف في صف واحد مع الحوثيين لإفشال أي محاولات لإعادة تصدير الغاز والنفط

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
(عدن الغد) خاص:

اعتبر الباحث السياسي اليمني ومدير مكتب ساوث 24 للدراسات في عدن، يعقوب السفياني أن الإصدار المرئي الأخير لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، الذي بثته منصة ملاحم، يأتي بعد تصريحات رئيس المجلس الرئاسي حول محاولات إعادة تصدير الغاز اليمني عبر منشأة بلحاف في والمفاوضات مع شركة توتال الفرنسية حول الظروف والاشتراطات الأمنية، في ظل المخاوف من استهداف لهذه المنشأة أو غيرها من المنشآت النفطية في شبوة وحضرموت ومأرب.

وأشار السفياني في تصريحات  إلى أن التنظيم يقف رسمياً الآن في صف واحد مع الحوثيين في مساعي إفشال أي محاولات لإعادة تصدير الغاز والنفط ورفد خزينة الدولة .

وأضاف “لقد كان الإصدار بمثابة إعلان من القاعدة بدخوله خط الصراع على النفط والثورة واستهداف المصالح الأجنبية، الأميركية والفرنسية بالذات، في محافظات وهو ما يعزز موقف الحوثيين أو ربما حتى يؤدي الدور الذي هدد بلعبه حال إتمام أي صفقات من أي نوع بين المجلس الرئاسي والشركات النفطية الأجنبية”.

ولفت السفياني إلى أن أزمة الطاقة العالمية الناتجة عن الأزمة الروسية الأوكرانية دفعت دول أوروبا والولايات المتحدة إلى البحث عن مصادر بديلة للطاقة في أماكن أخرى من العالم ومنها التي تتركز مصادر الطاقة فيها في الجنوب الخاضع رسمياً لسلطة المجلس الرئاسي. وزيارات السفير الفرنسي ومن قبله الأميركي الأخيرة تندرج ضمن هذا السياق وهذا التحرك الدولي لكبح جماح أزمة الطاقة الخطيرة التي ستبلغ أوجها في الشتاء القادم.

وتابع “رئيس المجلس الرئاسي كان قد اتهم الحوثيين رسميًا بأنهم أطلقوا سراح عناصر من القاعدة من سجونهم في وأمروهم بالتوجه جنوبا في وقت تخوض فيه القوات التابعة للمجلس الانتقالي حربا مفتوحة مع تنظيم القاعدة في محافظتي أبين وشبوة.

 


إخترنا لك

0 تعليق