عمان تدعو الأطراف اليمنية إلى تجاوز الماضي والتركيز على صياغة المستقبل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد)خاص:

أكد سفير سلطنة لدى الأمم المتحدة، محمد بن عوض الحسان، دعم بلاده للجهود التي تقودها الأمم المتحدة للتفاوض على سلام طويل الأمد في ، والذي شابته سنوات من الحرب.

وقال الحسان في كلمة له ألقاها أمام الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة ألقاها إن سلطنة عمان عملت وما زالت تبذل جهودها وتعاونها البنّاء مع جميع الأطراف لتحقيق السلام في اليمن.

وأضاف الحسان أن بلاده ترحب باستمرار الهدنة وتناشد جميع القوى اليمنية بضرورة تجاوز الماضي الأليم والتركيز على صياغة المستقبل الواعد لوطنهم ووحدته وأمنه واستقراره على أساس المرجعيات المتوافق عليها، بما في ذلك المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار اليمني والقرارات الأممية ذات الصلة.

وأشار الحسان إلى أن سلطنة عمان تواصل دعمها لجهود هانس جروتدبرج والمبعوث الأمريكي لليمن تيم للدركينج لتحقيق السلام الدائم في اليمن، عبر الحوار ودعوة جميع الأطراف اليمنية إلى التفاعل الهادف والجاد في صياغة خريطة الطريق التي يتوافق عليها الأشقاء اليمنيين وعملية سياسية تحفظ لليمن سيادته واستقلاله وأمنه واستقراره.

وأكد استمرارها في تقديم كل التسهيلات والمساعدات الإنسانية الممكنة إلى مختلف المناطق والمحافظات اليمنية من دون استثناء.

 


إخترنا لك

0 تعليق