الحوثيون يعلنون رسمياً انتهاء الحرب في اليمن ويرحبون بإقامة علاقة سياسية مع السعودية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
(( الغد))خاص:

اعلنت جماعة أنصار الله الحوثية يوم الاربعاء رسميا انتهاء مرحلة الحرب العسكرية في
وجاء الإعلان عقب ٨سنوات من اندلاع الحرب التي تسبب بدمار كبير لليمن. 
وجاء  الاعلان عبر كلمة القاها مهدي المشاط وهو رئيس المجلس الرئاسي في صنعاء. 
وفي كلمة له بمناسبة ذكرى انقلاب الجماعة على الدولة اليمنية قال المشاط ان وقت السلام قد حان، وفي معرض السلام لا ينبغي للخارج أن يكذب الكذبة ويصدقها إلى مالا نهاية، أو يتخذ من مدلولات التوصيف عوائق مستدامة في طريق السلام، متناسيا أن التوصيف غير صحيح بأكمله حد قوله.

وشدد المشاط على وحدة وسلامة الاراضي اليمنية. 
وتوجه المشاط بدعوة لاطراف الحكومة والتحالف لسرعة الانخراط العملي في إجراءات بناء الثقة بدءا بالخطوات الضرورية في الجانبين الإنساني والاقتصادي، وفي مقدمة ذلك رفع الحصار عن الموانئ والمطارات اليمنية (حد زعمه)، وضبط موارد الثروات النفطية والغازية، بما يكفل صرف الرواتب، الى جانب العمل على إحراز التقدم المطلوب والمشجع في تبادل إطلاق الأسرى والجثامين والكشف عن المفقودين.

وأكد  المشاط بحسب نص وكالة سبأ في صنعاء جهوزية صنعاء التامة للدخول الفوري في إنجاز هذه الخطوة الإنسانية على قاعدة الكل مقابل الكل، وغيرها من الخطوات في هذا السياق الإنساني والاقتصادي، تمهيدا للانتقال إلى وقف إطلاق نار دائم.. معربا عن الأمل في أن تحظى هذه الدعوة بنفس المستوى من الاهتمام والحرص والمصداقية من الجانب الآخر.
وفيما يخص العلاقات مع دول الجوار  وتحديدا المملكة العربية السعودية قال المشاط ان حكومته تسعى لذلك. 
واضاف قائلا: "نؤكد الحرص الكبير على السلام والانفتاح على كل الجهود والمساعي الخيرة، والاستعداد التام لتبادل معالجة المخاوف، وضمان المصالح المشروعة مع المحيط العربي والإسلامي ومع كل دول العالم التي يعترف بها الشعب اليمني.

ودعا المشاط، قيادة والحكومةالشرعية في الجانب الآخر إلى الانتقال المشترك من استراتيجيات الحرب والسياسات العدائية إلى استراتيجيات وسياسات السلام، والعبور نحو إصلاح وتصحيح ما بٌني على استراتيجيات الحرب من قرارات وتصنيفات وممارسات وتصورات عدائية،  مضيفا بالقول:" هي في حقيقتها إما غير صحيحة أو مبالغ فيها، وصولا إلى إنهاء الحرب بشكل كلي.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق