منظمة حقوقية: 1700 امرأة اختطفتهن مليشيا الحوثي أغلبهن في صنعاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
( الغد) متابعات:

كشفت الرابطة الانسانية للحقوق، عن اختطاف مليشيا المدعومة ايرانياً 1700 امرأة يمنية أغلبهن في العاصمة ، وذلك خلال الفترة من اغسطس 2015م وحتى أغسطس 2022م.

واستعرضت الرابطة في كلمتها امام مجلس حقوق الانسان على هامش انعقاد الدورة الـ51 بمدينة جنيف السويسرية، ما تتعرض له النساء المعتقلات من أنواع التعذيب في سجون المليشيات الحوثية.

وتطرقت إلى اعتقال الفنانة اليمنية انتصار الحمادي بتاريخ 20 فبراير 2021 في نقطة امنية من قبل مليشيا الحوثي في صنعاء بظروف تعسفية وتعرضها للتعذيب في محاولة لانتزاع اعتراف قسري تحت التعذيب، وفي محاكمة غير قانونية حكمت عليها مليشيات الحوثي ظلما بالسجن خمس سنوات، داعية مجلس حقوق الانسان للضغط على مليشيا الحوثي لإطلاق سراح الفنانة انتصار الحمادي وكافة النساء المعتقلات والمخفيات قسراً ووقف كافة الانتهاكات والجرائم التي تمارس بحق النساء في .

وأشادت الرابطة الانسانية للحقوق بالاحاطة الشفوية للمفوضة السامية حول حالة حقوق الإنسان في اليمن، داعية الى الاهتمام بأوضاع النساء المعتقلات في سجون المليشيات الحوثية.

كما دعت الرابطة، مجلس حقوق الانسان والمنظمات الدولية، الضغط على مليشيا الحوثي لوقف الانتهاكات التي تمارسها ضد المدنيين في محافظة وفك الحصار المفروض على المدينة منذ العام 2015م والالتزام بالهدنة الأممية.

وأشارت الرابطة إلى أن مدينة تعز تحتل المركز الأول من حيث الخروقات الحوثية للهدنة، والتي وصلت لما يقارب 3000 خرق طالت الأحياء السكنية ومناطق ذات كثافة سكانية عالية، مما أدى إلى سقوط العديد من المدنيين بين قتيل وجريح.

وأشارت إلى أن المليشيات الحوثية تستهدف منازل المدنيين بقذائف الدبابات والمدفعية والطيران المسير ما أدى لسقوط ضحايا بينهم نساء وأطفال وتدمير عدد من المنازل.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق