وزير الكهرباء يكشف سبب تزايد انقطاعات التيار مؤخراً

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
((عدن الغد))خاص:

 

أكد وزير الكهرباء والطاقة المهندس مانع يسلم بن يمن النهدي، بأنه خلال الأيام المقبلة ستصل كمية إسعافية من الوقود ستساعد في تحسين مستوى خدمة الكهرباء في عموم المحافظات المحررة، مشيرا إلى أن كلفة الوقود والطاقة المشتراه في بعض المحافظات تصل إلى نحو 3 ملايين دولار يومياً ككلفة حقيقية تحت الرقابة المباشرة في حين الإيراد اليومي لا يزيد عن 5%.


وأرجع الوزير مشكلة التراجع في الخدمة مؤخرا في بعض المناطق إلى عدة أسباب منها عدم انتظام وصول وقود التشغيل (ديزل ومازوت) وعزوف التجار عن التوريد للمادة وشحنها ووضع بعض الاشتراطات المعقدة.

وقال النهدي : فيما يخص مادة المازوت ومنذ استلامنا للوزارة كان هدفنا تأمين مخزوناً كافياً ومازلنا نحاول بقدر الإمكان وبمتابعة على مدار الساعة توفير كميات إسعافية من الوقود، وقمنا بوضع خطط سريعة لايجاد معالجات تقلل من الهدر في أموال الدولة الشحيحة.

وأكد أن ملف الكهرباء شائك ومعقد لكن الحلول ليست مستحيلة وقد تم البدء فعلياً في معالجة بعض المشاكل وما لم نبحث عن إيجاد حلول متوسطة المدى على الأقل سنعود لنفس المربع لامحالة، معبرا عن أمله في تظافر الجهود وتكامل الأدوار من قبل الجميع للوصول إلى الهدف المنشود.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق