التواصل للتنمية الإنسانية تحتفل بإختتام أعمال التقييم المالي وتجديد حصولها على شهادة الجودة ISO 9001 : 2015

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
((عدن الغد))خاص:

احتفلت مؤسسة التواصل للتنمية الانسانية، اليوم الخميس، باختتام أعمال التقييم المالي، والتجديد السنوي لشهادة الجودة (ISO 9001: 2015)، كأول مؤسسة عاملة في القطاع الإنساني تنال هذا التقييم على مستوى .

وفي الحفل، أشاد وكيل محافظة عدن، رشاد شائع، بالجهود المبذولة لمؤسسة التواصل والمشاريع المنفذة، باعتبارها أحد الشركاء الفاعلين مع السلطة المحلية بعدن التي تقدر تقديرًا كبيرًا التدخلات التنموية في المجالات الإنسانية التي تقوم بها المؤسسة.

وأكد شائع استعداد السلطة المحلية ممثلة بمحافظ محافظة عدن تقديم كافة التسهيلات لمؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية؛ في سبيل تنفيذ كافة تدخلاتها ومشاريعها الإنسانية دون أية عراقيل.

فيما دعا وكيل وزارة الشئون الإجتماعية والعمل، صالح محمود، المنظمات المانحة وصناديق التنمية الإقليمية والدولية إلى العمل على تحقيق التنمية المستدامة باليمن، خاصة في ظل الأوضاع الإنسانية المتدهورة التي تعيشها البلاد؛ نتيجة الحرب التي فاقمت معاناة الناس.

وكان الرئيس التنفيذي لمؤسسة التواصل، رائد إبراهيم، قد تحدث في كلمته عن مجالات التدخلات التنموية الإنسانية للمؤسسة، والتي نفذت مئات المشاريع في 17 محافظة يمنية، في العديد من القطاعات.

مشيرًا إلى أن هدف المؤسسة يكمن في مكافحة الفقر وتعزيز التنمية المستدامة وبناء الإنسان المنتج، في قطاعات التعليم، الإيواء، التمكين الاقتصادي، الغذاء، والصحة، مشيدًا بدعم دولة الكويت حكومةً وشعبًا لمختلف تلك المشاريع، كشريك أساسي للمؤسسة، بالإضافة إلى المنظمات الأممية والدولية.

كما ألقى ممثل الجمعية الكويتية للإغاثة، ونائب مدير مكتب الجمعية بعدن، الدكتور عادل باعشن، كلمة أثنى فيها على تطبيق مؤسسة التواصل لمعايير الحوكمة والشفافية، معبرًا عن اعتزازه بالشراكة معها، ومباركًا حصولهم على التجديد السنوي لشهادة الجودة.

وهو ما أكدته كلمة مجموعة طلال أبو غزالة المتخصصة في هذا المجال، التي ألقاها شهاب عبدالرؤوف حسان، لافتًا إلى أن التقييم أكد قدرة المؤسسة على إدارة التمويلات وإنخفاض درجة المخاطر.

فيما قال ممثل الشركة المانحة لتجديد شهادة الجودة، أكرم السقاف: إن العمل الذي تقوم به مؤسسة التواصل في الميدان يدل على نظام داخلي موثق ومنظم يتطور باستمرار، منوهًا إلى أن شهادة الجودة لا تعني الوصول إلى نقطة التطور النهائية ولكنها بداية لمرحلة جديدة من التطور، بما يحقق خدمة مجتمعية للمواطنين المحتاجين.

مؤكدًا أن مؤسسة التواصل مستمرة في التحسن والتطور، وأن حصولها على شهادة الجودة العام الماضي أكدته هذا العام من خلال منحها التجديد، وهو ما يؤكد جديتها في تحسين الأداء، وهذا لا نراه في كثير من المؤسسات الأخرى.

وشهد الاحتفال مراسيم منح مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية التجديد السنوي لشهادة الجودة، بالإضافة إلى تكريم عدد من الجهات المانحة والمتعاونة مع المؤسسة في تنفيذ مشاريعها.

الجدير بالذكر أن الدكتور عبده غالب العديني رئيس مركز البحوث والتطوير التربوي في الحفل السنوي التي تقيمه مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية تسلم درع تكريم معالي وزير التربية والتعليم الأستاذ طارق سالم العكبري نيابة عنه ،  والمقدم من مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية تقديرًا للدور المتميز للوزارة والشراكة الفاعلة مع مؤسسة التواصل في خدمة العمل التنموي.


إخترنا لك

0 تعليق